recent
أخبار ساخنة

الرؤيا التي جعلت محمد علي باشا يحلم ويسعى لحكم مصر / وطنى نيوز



كتبت مديحه الرشيدى
* رحلة الوصول للحكم.
في إحدى الليال رآى تاجر الدخان محمد علي في منامه.
((أنه كان يعاني من عطش شديد جعله يشرب ماء نهر النيل كله ولا يرتوي)).
وفسر الشيخ رؤية محمد على بأنه سيمتلك وادى النيل كله ولن يكتفى بة بل سيسعى لامتلاك اقطار غيرها.
وآمن محمد علي بالتفسير، واصبح مهتما بمصر ويسأل التجار القادمين منها عنها، وكانت كل الأخبار تدل على إستحالة أن يحقق محمد علي باشا هدفه، فقد كان المماليك يحكمون مصر منذ مئات السنين، بالإضافة إلى وجود والي عثماني يجب أن يكون موظفا سابقا في قصر السلطان العثماني.
ومرت السنوات واتى عام 1798 م والذي قام به الفرنسيون بإحتلال مصر، وانتشرت الدعوة للجهاد لتحريري مصر، فرآى محمد علي باشل أن حلمه بدأ يتحقق فانضم إلى الفرقة الألبانية الذاهبة إلى مصر.
ونجحت دعوات الجهاد في إخراج الفرنسيين من مصر عام 1801م، ولم يغادر محمد علي باشا مصر كما غادر أغلب القادمين إليها، بل اصبح قائد الفرقة الألبانية والتي حولها إلى فرقة كبيرة قوية، استطاع أن يتعلم اللغة العربية ويوثق علاقته بالشخصيات الشعبية في مصر فكسب ثقتهم ودعمهم.
ونجح في استغلال التناقضات بين قوة المماليك وقوة العثمانيين، ليصبح حاكم مصر عام 1805 م، وبعد سنوات قضى بشكل تام على المماليك، وازال تأثير الشخصيات الشعبية وتمرد على الدولة العثمانية، ليضم لمملكته بلاد أخرى، فتحققت الرؤيا التي اتته منذ سنين

 

google-playkhamsatmostaqltradent
close