recent
أخبار ساخنة

⁦ ⁩الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم سبباً في غفران الذنوب ودخول الجنة⁦


▪️⁩ بقلم فضيلة الشيخ أحمد على تركى
▪️⁩مدرس القرآن الكريم بالأزهر الشريف

قد تواترت الأخبار والرؤى على أن كثرة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم سبباً في غفران الذنوب ودخول الجنة ..
والرؤى إذا تواترت عُمل بها، كما قال صلى الله عليه وسلم عن ليلة القدر " أرى رؤياكم قد تواترت على أنها في العشر الأواخر من رمضان ".
قال عبد الواحد بن محمد المنيري:
رأيت أحمد بن أبي عمران رحمه الله بنيسابور في المنام، فقلت له: ما فعل الله بك؟
قال: غفر لي؛ بكثرة صلواتي على رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليمًا كثيرًا - كتبًا وقولًا.
ولما مات أبو العباس أحمد بن منصور الحافظ جاء رجل إلى والدي فقال:
رأيت البارحة في المنام أبا العباس أحمد بن منصور وهو واقفٌ في المحراب في جامع شيراز وعليه حلة وعلى رأسه تاج مكللٌ بالجوهر.
فقلت له ما فعل الله بك؟
قال. غفر لي، وأكرمني، وتوجني، وأدخلني الجنة.
فقلت: بماذا؟
فقال: بكثرة صلاتي على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال جعفر بن علي الزعفراني : سمعت خالي الحسن بن محمد يقول :
رأيت أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى في النوم فقال لي : يا أبا علي لو رأيت صلاتنا على النبي صلى الله عليه وسلم في الكتب كيف تزهر بين أيدينا...
وقال أبو الحسن بن علي الميموني :
رأيت الشيخ أبا علي بن الحسن بن عيينة في المنام بعد موته وكان على أصابع يديه شيئا مكتوبا بلون الذهب أو بلون الزعفران
فسألته عن ذلك وقلت : يا أستاذ أرى على أصابعك شيئا مليحا مكتوبا ما هو ؟
قال يا بني هذا لكتابتي لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، أو قال لكتابتي صلى الله عليه وسلم في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال محمد بن أبي سليمان :
رأيت أبي في النوم فقلت يا أبت ما فعل الله بك ؟
قال غفر لي .
فقلت بماذا ؟
قال بكتابتي الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .
وقال بعض أهل الحديث كان لي جار فمات فرئي في المنام فقيل له ما فعل الله بك ؟
قال غفر لي .
قيل بماذا ؟
قال كنت إذا كتبت ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث كتبت صلى الله عليه وسلم.
وقال سفيان بن عيينة حدثنا خلف صاحب الخلقان قال :
كان لي صديق يطلب معي الحديث فمات فرأيته في منامي وعليه ثياب خضر يجول فيها
فقلت ألست كنت معي تطلب الحديث ؟
قال بلى .
قلت فما الذي صيرك إلى هذا ؟
قال كان لا يمر حديث فيه ذكر محمد صلى الله عليه وسلم إلا كتبت في أسفلة صلى الله عليه وسلم
فكافأني ربي هذا الذي ترى علي.
وقال عبد الله بن عبد الحكم :
رأيت الشافعي رحمه الله في النوم فقلت ما فعل الله بك ؟
قال : رحمني وغفر لي، وزفني إلى الجنة كما يزف بالعروس، ونثر علي كما ينثر على العروس!
فقلت: بم بلغت هذه الحال ؟
فقال لي قائل : يقول لك بما في كتاب الرسالة من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .
قلت فكيف ذلك ؟
قال وصلى الله على محمد عدد ما ذكره الذاكرون وعدد ما غفل عن ذكره الغافلون .
قال فلما اصبحت نظرت إلى الرسالة فوجدت الأمر كما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال الخطيب أنبأ بشير بن عبد الله الرومي قال سمعت الحسين بن محمد بن عبيد العسكري يقول سمعت أبا اسحاق الدارمي المعروف بنهشل يقول :
كنت أكتب الحديث في تخريجي للحديث قال النبي صلى الله عليه وسلم تسليما
قال فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في المنام وكأنه قد أخذ شيئا مما أكتبه فنظر فيه فقال هذا جيد.
وقال عبد الله بن عمرو حدثني بعض إخواني ممن أثق به قال :
رأيت رجلا من أهل الحديث في المنام فقلت ماذا فعل الله بك ؟
قال رحمني وغفر لي
قلت وبم ذاك ؟
قال إني كنت إذا أتيت على اسم النبي صلى الله عليه وسلم كتبت صلى الله عليه وسلم.
وقد روى الحافظ أبو موسى في كتابه عن جماعة من أهل الحديث أنهم رؤوا بعد موتهم وأخبروا أن الله تعالى غفر لهم بكتابتهم الصلاة على النبي في كل حديث .

 

google-playkhamsatmostaqltradent
close