recent
أخبار ساخنة

رؤية فكرية معاصرة في تعزيز مفهوم وبناء الدولة المعاصرة ..للكاتب والمفكر أيمن غنيم / وطنى نيوز


 


للكاتب والمفكر أيمن غنيم
من اهم الاهداف الداعمه لبناء الدولة الحديثة والتي دائما ماينادي به الرئيس عبد الفتاح السيسي . هو الوعي القومي لدي الافراد بدور الدولة ومفهومها المعاصر . ومحاولة مناهضة الوعي المنقوص لدي الافراد .
لذا كان لازما علينا كمفكرين رسم المنهاج الآمن لتحقيق مثل هذه القضايا . وتقديم الحلول المثلي لللحفاظ علي كيان الدوله .
وقد وفقني الله لتقديم بعض المفاهيم التي يمكن تساعد في هذا النهج الراقي .
فإننا أشد ما نحتاج إلي الفكر والوعي الكامل بمقدراتنا وقدراتنا .والأدوار التي يجب علينا القيام بها . واذا ما تركنا نتخبط بين فكر أبله وإعلام أصم ومجتمع متفكك إلي دويلات فكر عقيم . وكأننا تركنا الباب علي مصرعية لكل من يريد الفتك بمجتمعاتنا . ونوجه بالباطل لدحض همم وعزائم من يقوم علي فلسفة التغيير البناء واحباط من يسعي إلي البناء والتعمير . وفقط تمزقنا تأويلات صاخبة .وصيحات عارمة تعبث بتماسك الأمة . لذا كان يجب علينا الوفاق المجتمعي والوعي القومي الناضج . لكل المفردات التي تلملم شتات الفكر وعبثية الواقع والإنفصامية والإنسلاخ من الدور المنوط به تجاه كل فرد في الدوله . فالدولة كيان كامل ولا تقام بيد الحكومة أو القائمين عليها وفقط . إنما هي كيان متكامل كتروس الآلة الواحدة التي تتآلف وتتشابك معا يد بيد لخلق روح التعاون والمشاركة المجتمعية .والمساهمة الفكرية لرسم صورة متكاملة وعزف لحن متناغم يدعم كل الرؤي الفكرية الداعمة للتقدم والرخاء. من اخلال اتباع التالي .
1. إرساء معني القومية لدي الافراد وإنماء فكرهم وتدعيم قيم المجتمع التي تضمن روح الألفة والتكامل
2. توزيع الأدوار والعمل علي التدريب عليها والتنسيق بينها ودعمهم فكرا وإعلاء مفاهيم التعاون المثمر بينهم بعضهم البعض .
3. تعزيز وتنمية المعايير القائمة عليها مفاهيم المشاركة المجتمعية وتيسير المعوقات التي تعوق الفكر الجماعي .
4. دعم وإنماء النظريات الفكرية الداعمه لمفهوم الدولة وإعطائها الدور الأكبر في الإستيعاب الكامل للتفسخ والإنفصامية العقائدية والفكرية .
5. تنشيط وتدعيم الحركة الفكرية والمعلوماتية وذلك عن طريق دورات مكثفة تدعم السياسة التي تتبناها الدولة وتقديم شرح وافي لكل المعتقدات السائدة
6. تهيئة المناخ الديمقراطي الصائب في تبني القضايا المجتمعية والبحث عن حلول عاجلة من قبل طوائف الشعب وتعزيزها من قبل المسؤلين والعمل علي تطويع أدوارهم وفقا للسياسة العامة المنوط بها .
7. توحيد الهدف القومي وجعله الشغل الشاغل لكل المؤسسات وكل الأحزاب السياسية وخلق روح التجانس بينهما
8. تعزيز دور النوادي ومراكز الشباب والإلتفاف حول مائدة الدوله والحفاظ علي مكتسباتها ومحاولة تقسيم الأدوار المحلية والقومية وفقا لخطة مدروسه موحدة .
9. استقطاب العناصر المخربه واستئصال المفاهيم المغلوطة لدي الأفراد والجماعات .
10. تطهير الفكر العالق بالفساد والقضاء الكامل علي الفاسدين في مهدهم وإقصاء كل من يشتبه في عدم أمانته وولائه للدولة
11. درء الصدع الفكري بين فئات المجتمع وتقريب وجهات النظر بما يتفق مع قدراتهم العلمية والعملية والمهنية .
12. تعزيز دور النقبات والفهم الصحيح للدور الرائد في استيعاب المهام التي تخص كل نقابة وفقا للنهج العام المتبع وفقا لخطة خمسية أو ثلاثية مدروسة ترأسها مؤسسة رئاسية للنقابات والعمل علي تكوين مجلس لرؤساء النقابات يرأسها وزير التمية المحلية . وتوزيع الأدوار النمطية والقومية بما يتفق مع مفهوم الدولة المعاصرة .
13. توظيف الفن والدراما والسينما وكل وسائل الاعلام في دعم الرؤي القومية والبعد تمام البعد عن التشرزم العاطفي المؤجج للغرائز وفقط .
14.تقسيم الأدوار للمحافظات وفقا للهدف العام المنوط به . وجعل كل محافظة خلية مستقلة لشحذ الهمم لأفرادها للمشاركة في بناء الوطن وفقا لسياسة موحدة .وإنماء الأنشطة الفاعلة والقائمة وتفعيل دورها في تبني القضايا الحاصلة .
15. توحيد الصف المجتمعي والقومي والوطني من قبل الوزارات وتدعيم المجالات المنوط بها . وتنظيم روح التنمية الشاملة
16. استغلال الطاقات الفكرية والعلمية والعملية وذلك عن طريق الاستفادة من القدرات المهدرة من العلماء والمفكرين وأصحاب النظريات العلمية المتقدمة كل في مجاله.
17. العمل الدؤوب المستمر داخل الدائرة القومية وإعلاء مفهومها وتلبية محتاجاتها للوصول للتبعية واللحمة الفكرية الواحدة
18. متابعة المشروعات العملاقة وتبني فلسفة التعمير . والعمل علي تدعيم سياسات الدولة العليا .
19. دعم المفاهيم التوعوية للنهوض بالفكر وإستيعاب الوعي المنقوص بتكامل الرؤي الفاعلة وإيضاح الضبابية والتعتيم علي الفكر الناهض للدولة
20 . العمل علي توجيه الفكر التعاوني والمجتمعي وفقا لمعايير قومية مدروسة ووفقا لأهداف مرحلية تخدم الهدف العام القومي . والتخلي عن الفردية والاستقلال والانفصام العقائدي والفكري . وذلك من خلال توحيد الخطاب الديني المسجد منه والكنائسي . ّ
رؤية فكرية للكاتب والمفكر أيمن غنيم

google-playkhamsatmostaqltradent
close