recent
أخبار ساخنة

(( أوانى حفظ الأحشاء الداخلية)) أو ماتعرف بأسم الاوانى الكانوبية / وطنى نيوز

 



كتبت مديحه الرشيدى
 

كان (نزع المخ والأحشاء) هى من أهم خطوات التحنيط فى مصر القديمة

علشان المحنط عرف أن من اهم أسباب تحلل الجسد هى السوائل اللى بتكون موجوده فى الجسم والسبب ده أدى بالمحنط أنه يقوم بإمتصاص وتجفيف الجسد من أى سوائل ...

كان بيستخرجها عن طريق فتحه بيعملها فى الجانب الأيسر من البطن وبيطلع الرئتين والقلب والمعدة والأمعاء والكبد والكليتين وينظفها من السوائل وبقايا الدماء والأكل وبيحط عليها ملح النطرون وبيدهنها بزيت الأرز وبعدين بيلفها فى لفائف من الكتان وبيحفظها فى أوانى مخصصه لها تسمى (الأوانى الكانوبية)

ماعدا القلب والكليتين لأنه بيرجعهم مره تانيه فى الجسد لكن خلينا نرجع للأوانى الكانوبية الاربعة واللى كان كل اناء بيستخدم لحفظ عضو معين وكانت تصنع من الحجر أو الألبستر أو الفخار

بالنسبة لشكلها فمرت بكذا مرحلة فمثلاً فى عصر الدولة القديمة :-
اتميزت بأنها لا تحتوى فى أغلب الأحيان على نقوش أو رسوم وكانت اغطيتها مستويه لا تتخذ اى شكل.

فى عصر الدولة الوسطى:-
وجدت بها بعض النقوش وكانت اغطيتها على شكل آدمى.

فى عصر الدولة الحديثة أخدت أغطيتها الأشكال الأربعة المعروفة بأبناء حورس وهم :-
امستي : شكل أدمي بيحفظوا فيه الكبد
حابي : شكل قرد البابون بيحفظ فيه الرئتان
دوا موت إف : شكل إبن آوي بيحفظ فيه المعدة .
كبح سنو إف : شكل الصقر بيتحفظ فيه الأمعاء

google-playkhamsatmostaqltradent
close