recent
أخبار ساخنة

أنا حبيبك يا حواء .. بقلم مصطفى سبتة / وطنى نيوز


 

 
بقلم مصطفى سبتة
أيا من تخيرت رحيلك عن حياتي
وتوهمت أن غروبك شروق ونجاه
سلي شمسك الوليدة وفجرك الأتي
أيكون بدون حبي الصبح والحياه
مفاخراً أنا بحبك بغرور ملك ذاتي
عاشقاً لحد الثماله لجمالك بارتواء
أنادم القمر بشراب كئوس قناعاتي
وبآدام يقيني أثمل نجمات المساء
ايا حسنا تفجر علي جبين ميلادي
فكتب أسمك وأسمي بقدر السماء
قلبك المالك لحقوق حزني وآناتي
وقلبي جدت به لصندق قربك زكاه
سيدتي أين الفرار من آنات آهاتي
أين السبيل أين من الحنين النجاه
تعساً لوهمك أن يكن ببعدك مماتي
وعشقك يسري بكل شراين الدماء
أن غبت عن العيون فهاك ذكرياتي
وان انكرت وجدا لن يجهلك ذكراه
مغلغل حبي بتلابيب قلبك القاسي
فسحقاً لشيطانك ووساوس نسياه
فقلبي ينبض بفؤادك ودقاته دقاتي
وما مل قلبي يوما عن سماع صداه
فلا خيار لمن قدره هو قدر حياتي
وإلي الأبد سأظل أنا آدمك يا حواء
google-playkhamsatmostaqltradent
close