recent
أخبار ساخنة

تكون مصابا بكورونا إذا لم تستطع تمييز هذه الروائح



كتب - هانى زكريا

يعتبر فقدان حاسة الشم من أكثر العلامات التي تشير للإصابة بفيروس كورونا، إلى جانب العديد من الأعراض التي تظهر تباعا بعد فقدان حاسة الشم.


وكشفت دراسة هندية حديثة عن 5 روائح يمكنها الكشف عن المصاب بفيروس كورونا المستجد إن لم يتمكن المشتبه في إصابته من شمها وتمييزها.


وقالت صحيفة “ذا برنت” الهندية إن الروائح التي يمكن اختبار مصابي كورونا من خلالها هي روائح زيت جوز الهند والهيل (الحبهان) والشمر والنعناع والثوم.


وقال الفريق البحثي الذي أعد الدراسة: “لاحظنا أن 6.1% فقط من مصابي كورونا لم يقدروا على شم والتعرف على جميع الروائح الخمسة”، فيما لم يتمكن نحو 38.8 في المائة منهم من شم رائحة واحدة على الأقل، بينما لم يتمكن 16 في المائة من شم رائحة اثنين.

وشددت الدراسة الهندية على أن فقدان حاسة الشم والتذوق كان العارض الوحيد لبعض المصابين بالوباء التاجي.


من ناحية أخر، يتحدث الكثيرون عن “الروائح الوهمية” – تصور الروائح التي ليست موجودة بالفعل – ولا شيء منها تقريبا لطيف. أفاد بعضهم بوجود رائحة دائمة للسجائر أو نفايات متعفنة.


ويقول آخرون إن النكهات المألوفة والمريحة مثل الخبز الطازج أصبحت فاسدة ولا تطاق. تسمى هذه الحالة “فانتوسميا”، ويقول الأطباء إن الأعراض المرتبطة بكوفيد لا تشبه أي شيء رأوه من قبل.


الفيروسات التي تؤثر على حاسة الشم يمكن أن تلحق الضرر بالأعصاب الصغيرة في ممر الأنف، مما يتسبب في فقدان الحاسة حتى بعد مغادرة الفيروس للجسم، ومع تعافي الأعصاب، تعود إلى نشاطها بسرعات مختلفة، مما يؤدي إلى تشوه الشم.


يقول البروفيسور كارل فيلبوت، من كلية الطب في نوريتش: “فانتوسميا شائعة جدا في التهابات الجهاز التنفسي العلوي وتبدأ دائما بفقدان حاسة الشم”.

google-playkhamsatmostaqltradent
close