recent
أخبار ساخنة

نائب مدير مركز الدراسات السياسية والإستراتيجية يرسل خطابا للرءيس السيسي بعد منعه من الظهور إعلاميا / وطنى نيوز


 


كتب:ابو سليم عبود
 
بعد أن تم منعه من الظهور او التحدث في اي وسيله اعلاميه
منذ 2018 الدكتور عماد جاد نائب مدير مركز الدراسات السياسية والإستراتيجية يعيد نشر خطاب مفتوح كان قد ارسله للسيد عبد السيسي بتاريخ ١٨ديسمبر ٢٠١٨
وذالك بسب اعتراضه علي صدور حكم ببراءة المتهمين الذين تم اتهامهم في قضية التعدي علي سيده سبعينه المعروفة إعلاميا (بسيده الكرم)
مستشهدا بمقولة الكاتب الكبيرالراحل جلال عامر ٠
ان الممتهم في بلادي بريء حتي تثبت ديانته)
الجميع كان يعرف قيمه الرجل الاكاديمي والسايسي المخضرم والنائب البرلماني والمقرب من الكنيسة
ولكن ما هي الجريره التي ارتكبها الرجل حتي يتم الإطاحة به ومنعه من الظهور إعلاميا وعدم خوضه للانتخابات البرلمانية او اختياره لينضم للقاءمه مثل المره السابقه
هل هذا الخطاب كان سبباً في منع الظهور الإعلامي للدكتور عماد جاد منذ٢٠١٨؟
هل اعتراض الدكتور عماد جاد علي الإجراءات القانونية في محاكمه المعتدين علي السيده السبب في منعه من الظهور الإعلامي
ام هناك مالا نعرفه ام هناك سبباً قوياً لمنع شخصية اكاديميه سياسية مثل الدكتور عماد جاد أن ينزوي هكذا ويمنع من الظهور إعلاميا بهذه الطريقة٠
هل أصبح عماد جاد من المغضوب عليهم من قبل جهات ليست الحكومة احدهم ٠
ام انه تخطي كل الخطوط الحمراء
هذ ا ما سيتضح في الأيام القادمه
وعليه سنتمكن من معرفة حقيقة منع نائب مدير مركز الدراسات السياسية و الاستراتيجية من الظهور إعلاميا
google-playkhamsatmostaqltradent
close