recent
أخبار ساخنة

السكة الحديد تتفاوض مع البنك المركزى لإسقاط ديونها



كتب:أحمد حسن إسماعيل

أعلن رئيس هيئة السكة الحديد  كشف المهندس أشرف رسلان، عن تفاوض الهيئة مع البنك المركزى لإسقاط ديون الهيئة المتراكمة منذ سنوات سواء بسبب العجز السنوي المرحل أو فوائد الديون المحلية، لافتا إلى أن الديون المتراكمة على الهيئة تخطت الـ 70 مليار جنيه وتمثل عبئا على كاهل الهيئة لذلك تسعى الهيئة لإسقاط ملف هذه الديون وإنهاؤه تماما.

وأضاف رئيس هيئة السكة الحديد أن الديون المتراكمة منذ سنوات جزء كبير منها ناتج عن العجز السنوى بين إيرادات الهيئة وتكاليف التشغيل اليومية والذى بلغ خلال العام الماضى حوالى 30%، حيث يتم تغطية هذا العجز من خلال السحب على المكشوف من البنك المركزى، متابعا: "هذا السحب يصبح ديون على الهيئة وعليها فوائد ومطالبة بسدادها".

 

وقال رئيس هيئة السكة الحديد إن جزء من الديون هو بالأساس قروض وفوائد قروض اقترضها الهيئة من بنك الاستثمار القومى، مستطردا: "فيه قروض تاريخية من فترة التسعينات.. قيمتها الأساسية حوالى 10 مليار جنيه لكن فوائد هذه القروض نتيجة تأخر السداد تخطت قيمتها الأصلية بكثير.. الجزء الأكبر من ديون المرفق هى نتيجة فوائد القروض التى اقترضها الهيئة منذ سنوات طويلة".

 

واستطرد رئيس هيئة السكة الحديد: "لابد أن نخلص من هذه القروض تماما حتى تستطيع الهيئة تقلل العجز بين مصروفاتها وإيراداتها.. وهذا ما نسعى لتحقيقه.. ونخطط لتحيق تعادل بين مصروفات وإيرادات الهيئة بحلول عام 2023/ 2024"، لافتا إلى وجود مبادرة مع بنك الاستثمار لمبادلة ديونه بأراضى تابعة للسكة الحديد.

 

وأكد رئيس السكة الحديد أن الهيئة تخطط لتحقيق تعادل بين المصروفات والإيرادات من خلال زيادة إيراد المصادر المتنوعة عبر استغلال واستثمار أصول الهيئة بجانب أن مشروعات تحديث نظم إشارات خطوط الهيئة ستساعد على تقليل زمن التقاطر وبالتالى زيادة عدد القطارات العاملة وهو ما سينعكس على زيادة إيرادات القطارات متزامنا ذلك مع القطارات الجديدة التى ستنضم للخدمة تباعا حتى 2023.

 

وأوضح رئيس هيئة السكة الحديد أن جزء كبير من العجز الحالي بين مصروفات وإيرادات ناتج عن دعم التذكرة الذى تتحمله الهيئة لاعتبارات اقتصادية: "عليك أن تعلم أن 75% من قطارات الهيئة هي قطارات عادية تتراوح سعر تذكرتها بين 1 إلى 3 جنيهات وتتحمل الهيئة فرق تكلفة التشغيل لمراعاة للبعد الاجتماعى على الرغم أنها تعتبر هيئة اقتصادية لكن فعليا لا تطبق الأسلوب الاقتصادى في سعر التذكرة مراعاة لمحدودى الدخل".

 

وأشار رئيس السكة الحديد إلى أن الهيئة مستمرة في تحمل دعم التذكرة مراعاة لمحدودى الدخل والبعد الاجتماعى، متابعا: "لو هنتعامل بالأسلوب الاقتصادى علينا حساب تكلفة تشغيل القطار كل واحد كيلو متر وتحميله على التذكرة.. لكن إحنا مش بنعمل كده والقطارات المكيفة رغم الزيادة الأخيرة لسه عليه دعم يصل إلى 18%.

google-playkhamsatmostaqltradent
close