recent
أخبار ساخنة

بأبي وأمي أنت يا خيرالـورى .. بقلم مصطفى سبتة / وطنى نيوز


 

 
بقلم مصطفى سبتة
‏بأبي وأمي أنت يا خير الـورى
قـلبي بحبُّـك يا مـحمّـد قـد نَـشَـا
وهواك يسري في الفؤادوفي الحَشَا
ياسَعـدمَن صلَّى عليك عـلى المـدى
ياخير مَـن وَطِأ التَّراب ومَن مَشَـى
يا مَـن أزلتَ عَنِ القُـلـوب حِجَـابَـها
يا مَن هَواهُ بمهجتي قـد عَـشْعـشَـا
فــاضَ الحَـنيـنُ إليـكَ زاد تَـشوقِـي
والـقـلـبُ مُـشـْتـاقٌ إلـيـك تـعـطّـشَـا
ليت العيونَ جمالَه تتأمَّلُ
فالقلبُ طولَ الهجرِ لا يتحمّلُ
مهما وصفنا بالجمـالِ نبيَّنـا
يبقى الجمـالُ بوَصفِهِ يتجمَّلُ
قد حارَ قلبيَ في بهاءِ رياضِهِ
والروحُ فـي عتباتِهِ تَتَذَلَّلُ
لو عِشتُ عُمريَ في المدينة خادمًا
لا يكـتفـي قـلبـي ولا يتمـلَّـل
أبكي المدينـةَ فالحبيبُ بأرضِهـا
فـ يا ليتني بضيـائِهـا أَتكَـحَّـلُ
وأزورُ روض المصطفى مُتَشَرِّفًا
وأقولُ شعريَ مـادحًا أتـرَجَّـلُ
جُدْ بالوصالِ أَيَا نبيُّ تَكرُّمًـا
فـ أنا عُـبَيـدٌ بـالـذنـوبِ مُكَبَّـلُ
مِنهـاجُـهُ حـقٌّ بـقلبيَ راسِـخٌ
فَــ بِـهِ السُّمُـوُّ وعنه لا نَتَحَـوَّلُ
ربَّـاهُ بَـعـد المـوتِ أَنـطِقْنـا بِـهِ
لمَّـا نُـوارَى في التُّـرابِ ونُسـأَلُ
‏بأبي وأمي أنت يا خير الـورى
وصـلاةُ ربي والسـلامُ معطـرا
يا خاتمَ الرُّسلِ الكـرامِ محمدا
بالوحي والقـرآن كنتَ مطهـرا
يا إمـامَ الـرُسـلِ يا سنـدي
أنـتَ بَابُ اللهِ ومـعتـمـدي
فــ بــدنـيــايَ و ف آخــرتـي
يا رسـولَ الله خُـذ بـيـدي
ما رأتْ عـيـنٌ وليسَ تَـرى
مثلَ طـهَ في الورى بشـرا
خيرُ من فوقَ السماء سرا
طـاهـرُ الأنسـابِ والشيـم
و صــلاةُ اللهِ لَـــم تـَزلِ
لـكَ تُـهـدَى ما دعـاكَ ولـي
مــع تـسـليـمِ مِـن الأزلِ
ينتـهـي حـتـى إلـى الأبـدِ
google-playkhamsatmostaqltradent
close