recent
أخبار ساخنة

اصل الحكايه رجال الشرطه ...بقلم : أحمد سرور / وطنى نيوز


 
 
بقلم /أحمد سرور
 
مازال قسم حدائق القبه
يتصدر المشهد الأنساني والبحثي
السيد العميد محمد حموده مأمور قسم حدائق القبه
السيد المقدم محمود ابو الحسن رئيس المباحث
النقيب مصطفي باطا.. رئيس، عمليات حدائق القبه
والملازم علي امين.... والملازم محمد حامد الذي
يتسمون بالتحضر والأنسانيه.....
جزيل الشكر....
 
اصل_الحكايه
سيده شديده الاحترام والرقي من سكان حدائق القبه
تعمل محاسبه باحدي الشركات بمصر الجديده
بعد انتهاء دوامها و في طريقها لتستقل سيارتها
أذا بفتاه صغيره 12عام بجوار سيارتها وتبكي بكاء مرير
علي الفور أستوقفها المنظر وبدأت تسأل الفتاه...
لتعلم منها بأنها تركت بيتها وهربت ....
اصطحبتها في سيارتها لقسم حدائق القبه
أولاً منطقه سكنها... وثانياً حسب قولها لعلمها بأن كل
القائمين علي المنظومه الأمنيه بحدائق القبه...
يتسمون بالأنسانيه البالغه وحبهم الشديد لكل ماهو خير
علي الفور أستقبالها المقدم محمود ابو الحسن رئيس المباحث
وبدأ في سماعها بأنصات بالغ..
وتم أبلاغ العميد محمد حموده مأمور القسم
وبدأ التفاعل مع الموقف الأنساني بحزم وسرعه
بدأ رئيس مباحث حدائق القبه بعد معرفه بلد الفتاه
وهي مدينه شبين الكوم الأتصال فوراً بكل مايعرفهم هناك
للأستدلال علي اهليه الفتاه كما عرف من البنت
وبتوفيق من الله تم العثور علي اهليتها ولكن سيمر وقت
كثير حتي يحضروا والفتاه الصغيره بدأت تنهار ويزداد نحيبها
هنا كان دور السيد المأمور والنقيب مصطفي باطا
و الملازم علي أمين والملازم محمد حامد في تهدأه الفتاه واحضار الكثير من الحلويات ومداعبتها
و اصطحابها بأيديهم بين أرجاء القسم بتعليمات السيد المأمور.... وفي خلال دقائق تناست الفتاه البكاء وتعلقت بالظباط المحترمه....
نزل المقدم محمود ابو الحسن من مكتبه للأطمئنان علي الفتاه وعلم بأنها لم تأكل حتي الان فأرسل لطلب الأكل
فورا وجلس معها يتحدث معها ويسامرها ويداعبها
وأصبح باب السيد المأمور مفتوح لها تدخل وتخرج وقتما تشاء وفي هذه اللحظات نفاجأ مره اخري بالسيدة سوزان الفاضله تأتي وبصحبتها أكل للفتاه وملابس جديده
وتصر علي مرافقه الطفله حتي تأتي أهليتها
حتي يكون الفرج بحضور والدتها التي ظلت تنهال بالدعاء
للسيده الفاضله ولكل أبناء قسم حدائق القبه
غير مصدقه بأنها بالفعل داخل قسم شرطه

google-playkhamsatmostaqltradent
close