recent
أخبار ساخنة

حدث في 6 فبراير من عام 1963 .. وفاة المناضل المغربي محمد عبد الكريم الخطابي / وطنى نيوز

 

 
كتب : هانى زكريا
 
لجأ محمد عبد الكريم الخطابي الذي
إلي المملكة المصرية و استجاب الملك فاروق الأول لطلب اللجوء ..
نبذة عن عبد الكريم الخطابي :
ولد في أجادير بالمغرب عام 1882 ، هو رجل سياسي و قائد عسكري حيث كان قائدا للمقاومة الريفية ضد الاستعمارين الإسباني والفرنسي ، و أسس لجنة تحرير المغرب العربي ، و حدّد الخطّابي أهدافها في البيان الذي أصدره بمناسبة تأسيسها عام 1947 على النحو الآتي :
« جمع شمل كافة القوى و الأحزاب الوطنية المناضلة في سبيل استقلال المغرب و تونس والجزائر , و إرساء أسس الوحدة الوطنية المغربية التي تنادي بالإسلام و العروبة والاستقلال التام و ترفض أي مساومة مع المستعمر الأجنبي » ..
قامت القوات الفرنسية بنفي الخطابي وعائلته إلى جزيرة لارينيون و بعد أكثر من عشرين عاما في المنفى ، قرروا نقله إلى فرنسا ، و أثناء مرور الباخره ببورسعيد طلب حق اللجوء السياسي من الملك فاروق ، وأستجيب فورا إلى طلبه ، و قد ظل مقيما بمصر حتى وفاته ..
و قد لجأ معه إلي مصر عمه عبد السلام الخطابى و شقيقه و زوجاتهم و أولادهم ..
ظل مقيما بمصر ممارسا لنضاله ضد الاستعمار حتى وفاته و التقي بالملك فاروق الأول أكثر من مرة خصوصا علي المآدب الرمضانية الملكية ..
قال عنه العلامة اللغوي المصري و الراوية الكبير الأستاذ محمود محمد شاكر : هذا البطل الذي نشأنا منذ الصغر و نحن نمجد اسمه ونسمو بأبصارنا إليه و نحوطه بقلوبنا و إيماننا و نجعله المثل الأعلى للعربي الأبي الذي لا يقبل ضيما ولايقيم علي هوان هو نفسه الذي علمنا بفعله لابلسانه انه لامفاوضه الا بعد الجلاء أو الأستقلال ..
توفي محمد بن عبد الكريم الخطابي بالقاهرة في 6 فبراير عام 1963، و دفن في مقبرة الشهداء ..
محمد بن عبد الكريم الخطابي مع الملك فاروق الأول و مستشاره الصحفي كريم ثابت ..

google-playkhamsatmostaqltradent
close