recent
أخبار ساخنة

دعوه للعماله ... بقلم : أبو سليم عبود / وطنى نيوز


 

 
كتب أبو سليم عبود
 
ادعو الجميع لأن يكونوا عملاء لااوطانهم وينالوا شرف هذه العماله ويورثوه لأبنائهم واحفادهم فما اعظمه من شرف أن تكون عميلاً لبلادك وليس أعداء بلادك
من السهل جدآ ان تكون من المعترضين والمعارضين يعني علشان تتشهر ويتقال عليك معارض وضد النظام وانك دكر ومش بتخاف علي فكرة هذه النماذج أنا وغيري نعرف منها الكتير ونعرف برضو أنها في الأماكن المغلقه بتتحول وبتبقي كائنات مستانسه ولا بتبقي ليها اي لازمه ولا حتي بتلاته أبيض ولما بيكون ليها طلب او مصلحه بتبقي البلد والقيادة والمسؤولين ملائكه بأجنحة بتطير في الجو
عموماً إحنا اتعودنا علي دا كله وبقينا أكثر فهمنا للأشخاص والشخصيات اللي اسهل حاجه عندهم اتهامك بالتطبيل وما شابه وصولاً لاتهامك بالعماله لقواتك المسلحه اللي هي بتدافع عنك وعن بلادك وثرواتك ودي آخر صيحة في الاتهامات (عميل للجيش)يعني حضرتك لو مرة تفكر أنك تنشر حتته إيجابية ولو صغيرة أعمل حساب انك خلاص بقيت عميل وخاءن خاءن لمباديء الخيانه والعمالة التي يمارسونها ليل ونهار وانغمسوا فيها حتي آذانهم وأصبحت وصمه عار عليهم وعلي أبناءهم وأحفاد احفادهم
شوف الصورة دى كويس كده !
الجزء اللى فوق منها شعب وناس سابوا بيوتهم القديمة وخرجوا منها بس رايحين لمكان افضل عملته دولة ورئيس فاصبحوا عايشين بشكل آدمى بعد ما كانوا عايشين فى عشش وعشوائيات غير ادمية
الكلام ده اتعمل بعد ثورة ٣٠ يونيو اللى كسرت مخطط خراب الاوطان فى ٢٠١١ !!
الجزء التاني من الصورة ناس وشعب برضه سابوا بيوتهم القديمة بس رايحين مخيمات لاجئين هربانين بعد ضياع استقرار وامن وامان وحض بيت وعيلة ودفىء وطن وخيره وده حصل بفعل مخطط خراب فى ٢٠١١ وهما ساعدوا فيه ركضوا خلفه سواء بمزاجهم او مضحوك عليهم وهو ده الفرق بين مصر وغيرها
مصر اللى وقفت
مصر اللى جيشها واجهزتها ورئيسها حموها بعد ربنا سبحانه وتعالى
علشان كده مصر تعباهم جدا وستظل الي من يرث الله الأرض ومن عليها
شوف الصورة وركز جيداً
جايز تعرف انك لما تاخد معسكر مضاد لدولتك وخيرها وامنها واستقرارها تعرف انك غلطان وخسران وتفوق جايز !!
اما لو كملت فالاكيد انك واللى منك واللى معاك
البلد دى خسارة فيكم وسيشهد التاريخ أنك بعت وخنت واهملت وتنازلت عن حق بلدك وحقك انك تعيش بكرامه وعزه واختارت انك تكون لاجئ لاتستطيع سوي ان تسب بلدك وتحقر كل مافيها فقط من أجل أن تظل علي قيد الحياة مجرد من كل شيء الكرامه والشخصيه والأمن والأمان ليس لك حقوق تطالب بها إنما فقط عليك واجبات عليك ان تلتزم بها أن اردت أن يتركوك تعيش علي أرضهم نعم هي ليست ارضك ولا أرض اولادك انت فقط لاجئ وضع تحتها ألف مليون خط إنما نحن في بلادنا علي أرضنا وسط أهلنا واحبابنا لم يكن خروجكم وهروبكم سوي طواعية وبارادتكم لم تكون مضطرين لهذا الهروب واللجوء سوي لعلمكم وتاكدكم من خيانتكم ومن أجل البحث والجري وارء جني الأموال أكثر وأكثر تعللتم بأن الأفواه مغلقه وأن الحريه مسلوبه وأن الاضطهاد في كل مكان وتخيلتم انكم ستنعمون في جنانكم التي وعدوكم بها
رأينا تلك الحريات الكاذبة والديمقراطيات المزعومة علي ارض الواقع وأمام الشاشات في كل ماكان انتم سوقتم وزعمتم أنه منبر للحريات رأينا كيف تتعامل شرطه البلاد التي تاويكم مع مواطنيها بكل عنف وقوه لمجرد فقط المطالبة بتوفير الخبز
انكشف اباطيلكم وضلالكم للجميع واصبحتم مسار شفقه للجميع لأنكم ستعيشون خونه وتموتون غرباء
خبتم وخاب مسعاكم
وستبقي مصر وسيبقي شعب مصر الي أبد الابدين
google-playkhamsatmostaqltradent
close