recent
أخبار ساخنة

وطني نيوز | «عبدول» شاب مصري يروج للسياحة في محافظات مصر من خلال الكاميرا بطريقة مختلفة

كتب : بيشوي ادور

شهدت السياحة في مصر منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجد الذي ظهر حدته في منتصف شهر مارس العام الماضي انخفضا في الأفواج السياحية التي تأتي الي مصر للاستمتاع بالاماكن الخلبه التي تشتهر بها من مصر من اسوان وحتي الاسكندرية و قد نشط السياحة الي حد ما بعد عودة من الغلق الذي داما فترة كبير ولكن الترويج للاماكن التي تشتهر بها مصر صعب الي حد ما و يحتاج الي شركات كبيرة لتخدم عليها و تظهرها بشكل جيد و لكن بعد جائحة فيروس كورونا الثانية تراجعت السياحة الي الانخفاض و هذا ما دفع عدد من الأشخاص المصريين الذي يقومون داخل و خارج مصر للترويج للسياحة في مصر بشكل شخصي و بمعدات شخصية لاظاهر بعض الأماكن التي لن يذهب إليها بعض المواطنين داخل و خارج مصر بالتصوير بالفيديو و الصور و عرضها علي مواقع التواصل الاجتماعي ومن بين هذا الأشخاص الذين يروجون السياحة شاب مصري من الاسكندرية و معه الجنسية الأمريكية يقوم بالترويج للسياحة داخل مصر عبر صفحته علي موقع التواصل الاجتماعي انستجرام و عرض الصور و الفيديوهات بها .

وقد لتقي موقع «وطني نيوز» مع هذا الشاب لمعرفة كل ما يخص فكرتة في الترويج السياحي و كيف بدء الفكرة من وقت ما كان خارج مصر .

يقول «عبدول طعيمة» مخرج تصوير سينمائي يبلغ من 23 عاما مصري مقيم في الاسكندرية لموقع «وطني نيوز» أن فكرة الترويج جاء لي بعد رجوعي الي امريكا بعد دراستي في مصر درست فيلم ميكنج كيفية تصوير الافلام و نعمل الشيرت فديو و شغال الميديا وهذا جزء من شغفي لافتا أن بعد تعليمي الأساسيات التصوير و استخدم معدات التصوير بكاميرات بروشنال وهذا دفعني الي السفر في كل مكان و جاء لحبي الي السفر سفرت 55 دولة قائلا : «انا بحب اشوف اماكن سياحية كثيرة و ادخل بيوت معرفهاش زي في فلبين أو تايلند في امريكا الجنوبية او اي بلد»

واضاف «عبدول» أنه من وقت ظهور فيروس كورونا والدنيا كلها و السياحة توقفت ليس في مصر ولكن في العالم كله وهذا ما دفعني أن أرجع الي مصر واستغل كل ما تعلمته من التصوير السياحي و اصور الاماكن و انشاء منها قصص مشيرا أنه بصورة واحده او فديو انشاء منه قصة لإعطاء للناس أو المتابعين فكرة عن المكان لعدم انتشاره مكان زي «سيوه» و «اسوان» و «الاقصر» مضيفا ، أنه قرر أن يجوب كل المحافظات لإبراز الاماكن التي لم يعرفها أحد أو يشاهدها و اصور القصص و الناس البسيطة لسبب أن مش الكل بيلف مصر و اظهار مصر علي حقيقتها في جمالها من خلال الكاميرا .

و اختتم «عبدول» حديثه بمطالبة الجهات المعنية من تسهيل مهمته لاظهار مصر بجمالها متسألا : «ايه التصريح المطلوب و ممكن نسهل الموضوع لو في تصريح نستخرجه» لان الموضوع معقد خصوصا لو سائح أجنبي أو شخص معه الجنسية الأمريكية أو أي جنسية أخري بيعوق تصويره في مصر من المنظور الخاص به 

مضيفا قائلا : نحن لا نطالب بدعم مادي علي قد ما يكون دعم معنوي لتسهيل الموضوع و أن يكون لنا الحرية في التصوير لعرض ما نصوره بشكل يليق بمصر .

google-playkhamsatmostaqltradent
close