recent
أخبار ساخنة

غدا - بدء الصوم الكبير لاقباط مصر / وطنى نيوز

الصفحة الرئيسية


 


متابعة- اشرف سركيس البحر الاحمر
 
يحتفل اقباط مصر غدا بالصوم الكبير والذي يعقبه الاحتفال بعيد القيامة حسب الاعتقاد المسيحي.
وتبلغ مدة هذا الصوم 55 يومًا. وتمتد جذور الصوم إلى العصر الرسولي بحسب اعتقاد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، حتى صار أمرًا مستقرًا عليه في سنة 325، عبر مجمع نيقية
ويكون هذا الصيام متضمناً ثلاثة أصوامٍ مجتمعة ، و هي أسبوع الاستعداد . و يدعى أيضاً بدل السبوت وصوم السيّد المسيح . و الذي تكون مدّته أربعين يوماً ، تشبّهاً بصيام السيّد المسيح . واخيرا أسبوع الآلام . و يدعى أيضاً جمعة الآلام أو الجمعة العظيمة . و قد قامت الكنيسة بتقسيم أيّام الصّوم الكبير إلى أسابيع سبعة و حدّدت لكلّ أسبوع إسماً خاصّاً أو عنواناً يعرف فيه و يشير لخصوصيّته ، مع التآلف و الارتباط ببعضها . و حدّدت كلّ أسبوع يبدأ اعتباراً من يوم الإثنين ، و ينتهي مع نهاية يوم الأحد
وفترة الصيام هي فترة مقدّسة ، هدفها النموّ الرّوحي للفرد بعيداً عن الشعور الجسديّ حيث أنّ الصّوم يعني الامتناع عن الطعام و الانقطاع عنه ، فإن فترات الانقطاع في الصّوم الكبير تختلف باختلاف الصّائم من حيث السنّ و نوع العمل و أيضاً نوع المرض ، فيكون للكاهن الدّور في الإرشاد
وقد اعلنت عدد من الأديرة القبطية عن إغلاق أبوابها أمام الزوار الأقباط، تزامنًا مع بدء الصوم الكبير، كإجراء كنسي متبع إذ يتفرغ الرهبان للصلاة والتعبد والتسابيح خلال فترة الصوم.
ومن المقرر أن يترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، القداس الأول في الصوم الكبير، بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، حيث يقوم برسامة عدد من الكهنة الجدد للخدمة في مصر والمهجر.
والجدير بالذكر ان البابا تواضروس الثاني يحاول توحيد موعد عيد الميلاد وعيد القيامة مع الكنائس الاخرى وهو ما كان يشغله منذ تجليسه على الكرسى البابوى،
google-playkhamsatmostaqltradent
close