recent
أخبار ساخنة

المركز الجامعي للتطوير المهني بكلية الهندسة جامعة المنصورة يناقش " مهارات تكنولوجيا المعلومات المطلوبة فى الوظائف المتاحة بسوق العمل المحلى " / وطنى نيوز

الصفحة الرئيسية


 
كتب : احمد سلامه
 
افتتحت اليوم الأحد الموافق ٧ مارس ٢٠٢١ فعاليات الطاولة المستديرة " مهارات تكنولوجيا المعلومات المطلوبة فى مختلف الوظائف فى سوق العمل المحلى بالدقهلية "التي ينظمها المركز الجامعي للتطوير المهني بكلية الهندسة جامعة المنصورة بالتعاون مع مراكز التطوير المهني بالجامعة الامريكية وذلك بقاعة الأستاذ الدكتور / رشاد البدراوى بكلية الهندسة.
بحضور كل من الأستاذ الدكتور / أشرف عبد الباسط - رئيس جامعة المنصورة، الأستاذ الدكتور / محمد عبد العظيم عميد كلية الهندسة ، الدكتور / محمد صبري سرايا مدير المركز الجامعي للتطوير المهني بالكلية ، الأستاذة / تغريد السيد عبد الرحمن نائب المدير التنفيذي لمشروع مراكز التطوير المهني بالجامعة الأمريكية، المهندس / رضا الشافعي نقيب المهندسين وعضو بمجلس الشيوخ بالدقهلية ، الدكتور / أسامة الشحات نقيب الأطباء بالدقهلية ، الدكتور / حاتم الجندي نقيب أطباء الأسنان بالدقهلية ، الأستاذ / محمد الغامرى نقيب المحامين بالدقهلية ، الدكتور / أحمد عبية نقيب العلميين بالدقهلية ، الكاتب الصحفي / حازم نصر نائب رئيس التحرير ومدير مكتب الاخبار بالدقهلية ، المحاسب / ثروت فتح الباب أمين صندوق الغرفة التجارية وعضو مجلس الشيوخ بالدقهلية ، اللواء / جمال عبد الظاهر رئيس مجلس إدارة شركة مصر للتنمية والاستثمار بالإضافة إلى عدد من ممثلي النقابات المهنية والبنوك و الشركات العاملة فى القطاعات الهندسية والطبية والزراعية والتجارية وغيرها.
و أعرب الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط عن سعادته بحضور ممثلي مختلف المؤسسات والنقابات المهنية بمحافظة الدقهلية لهذه الطاولة المستديرة التى تستهدف سد الفجوة بين الدراسة الأكاديمية ومتطلبات سوق العمل.
ونوه بأن فكرة إنشاء مراكز التطوير المهني بجامعة المنصورة بدأت منذ أكثر من ٣ سنوات حيث تم إنشاء المركز الجامعي الرئيسي للتطوير المهني ثم تم إنشاء مركز التطوير المهني بكليتي التجارة والهندسة لخدمة القطاعين الهندسي والتجاري.
وأكد على أن جامعة المنصورة من ضمن ١٠ جامعات مصرية عقدت شراكة مع هيئة المعونة الأمريكية ممثلة فى الجامعة الأمريكية بالقاهرة للارتقاء بمهارات خريجي الجامعات بهدف إعدادهم الجيد لسوق العمل.
وأوضح أن جائحة فيروس كورونا المستجد أظهرت تزايد الحاجة لتكنولوجيا المعلومات وهو ما اتضح من خلال اعتماد الجامعات المصرية على التعليم الهجين كما تزايدت الحاجة الى تكنولوجيا المعلومات لمختلف التخصصات فى ظل تسارع التطور التكنولوجى الحديث .
كما أشار الى أن هناك العديد من البرامج الجديدة بجامعة المنصورة الأهلية التي تتضمن الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا المعلومات بالشراكة بين الكليات المختلفة
وأثنى الأستاذ الدكتور/ محمد عبد العظيم على دور إدارة جامعة المنصورة المثمر فى إنشاء المركز الجامعي للتطوير المهنى بكلية الهندسة للارتقاء بمهارات طلاب الكلية فى عدة مجالات مثل soft skills , It skills , communication skills بهدف تسهيل فرص حصول الخريجين على وظائف مناسبة فى سوق العمل وتقليل الوقت اللازم لتدريبهم بعد التخرج للعمل بهذه الوظائف.
وذكر بأن المشروعات القومية الحديثة مثل تطوير القرى والقضاء على العشوائيات وتطوير المدن وبناء الجامعات الأهلية شارك بها خريجو كلية الهندسة الأكفاء وهو ما يتطلب ضرورة تطوير خريجى الكلية لمهاراتهم لمواكبة تطورات سوق العمل ومتطلبات مشروعات التنمية الحديثة.
وأشادت الأستاذة/ تغريد عبد الرحمن بدعم جامعة المنصورة لمراكز التطوير المهنى بالجامعة والبالغ عددها ٣ مراكز .
وأضافت أن عدد مراكز التطوير المهني بكل جامعة يتوقف على عدد طلابها بهدف مساعدة الطلاب فى تحديد المهن التى يريدون العمل بها وتأهليهم للعمل بها من خلال ثقل مهاراتهم لتتماشى مع المهارات المطلوبة فى سوق العمل بالإضافة إلى تدريبهم على كتابة السيرة الذاتية واجتياز المقابلات الشخصية.
واشار الدكتور / محمد صبري سرايا إلى أنه سيتم مناقشة عدد من الموضوعات خلال هذه الطاولة المستديرة مثل : تأثير مهارات تكنولوجيا المعلومات على مختلف الوظائف المتاحة ، اتجاهات التوظيف للعمل عن بعد ، الممارسات المتبعة عند التوظيف فيما يتعلق باستخدام التكنولوجيا .

google-playkhamsatmostaqltradent
close