recent
أخبار ساخنة

وطني نيوز | «هدير الديب» : أقدم شخصية جديدة في مسلسل «ورا كل باب» والمخرجة إيمان الحداد لها فضل كبير علي

كتب : بيشوي ادور

انتهت الفنانة هدير الديب من تصوير مشاهدها في مسلسل "ورا كل باب"، مع المخرجة إيمان الحداد في ديكور إحدي المستشفيات بمنطقة الشيخ زايد.

وقالت «الديب»، إن التصوير استمر هناك لمدة ثلاثة أيام فقط، وجمعت المشاهد بينها وبين الفنان محسن محيي الدين ومفيد عاشور وكريم الحسيني، مشيرة إلي أنها ستظهر خلال القصة الثالثة من المسلسل والتي تحمل اسم "أيامنا الحلوة"، وهي من إخراج المخرجة إيمان الحداد، حيث يضم المسلسل خمس قصص مختلفة وكل قصة تتكون من خمس حلقات فقط. 

وأضافت أنها تجسد شخصية إمرأة تدعي "أسماء"، يعاني ابنها من مرض خطير، ويحدث بينها وبين زوجها الفنان كريم الحسيني الكثير من الشد والجذب والمشاكل خلال الأحداث، بسبب الظروف الصعبة التي يتعرضون لها جراء مرض ابنهما الصغير.

وأوضحت أن المخرجة إيمان الحداد هي من رشحتها للدور وساعدتها في التحضير للشخصية، حيث يعد هذا المسلسل هو التعاون الثالث بينها وبين المخرجة إيمان الحداد، فقد سبق وتعاونت معها في مسلسلي "زواج بالإكراه" و"جمع سالم". 

مؤكدة أنها دائمًا ما تحاول تضعها في قوالب مختلفة عن الأدوار التي سبق وقدمتها خلال مشوارها الفني، وهذا بالنسبة لها أمرًا جيدًا، حيث يساعدها على كشف مواهبها للجمهور والخروج من إطار الفتاة اللطيفة أو الطالبة الجامعية التي دائمًا ما يضعها فيها المخرجين بسبب ملامحها ومظهرها الخارجي، مما لا يساعدها على تحدي ذاتها وخوض تجارب فنية مختلفة. 

وتابعت:"لكن الحمد لله المخرجة إيمان الحداد ساعدتني في تحقيق حلمي وتقديم شخصيات متنوعة بعيدًا عن توقعات الجمهور، صحيح أول مرة تعاونا فيها سويًا قدمت دور الطالبة الجامعية الهادئة في مسلسل"زواج بالإكراه"، إلا أنها سرعان ما لاحظت إمكانياتي الفنية وبدأت تضعني في أدوار مختلفة تمامًا عني دون الانحسار في قالب معين، وده في حد ذاته مساعدة كبيرة ليا". 

وأضافت:"بصراحة المخرجة إيمان الحداد لها فضل كبير علي، وهي أكثر إنسانة وقفت بجانبي وساعدتني كثيرًا داخل المجال، ومهما تحدثت عنها لن يوفي الكلام حقها، فهي دائمًا ما توجهني للأداء والتعبيرات الحركية الصحيحة للشخصية وتراجع معي كافة التفاصيل قبل بداية التصوير، لكي أقدم أفضل ما عندي أمام الكاميرا، حتي أنها لا تمانع من تكرار تصوير المشهد أكثر من مرة، إذا لم يظهر بالشكل المطلوب أو عكس توقعاتي، فهي دائمًا ما تسأل الممثل إذا كان راضي عن نفسه بعد تصوير المشهد أم يحتاج للإعادته، فهي لديها قابلية على الإعادة دون ملل أو كلل، على عكس الكثير من المخرجين الذين يرفضون فعل هذا الأمر". 

وأعربت" الديب"، عن سعادتها بأجواء التصوير الإيجابية والتعاون مع قامات فنية كبيرة مثل الفنان محسن محيي الدين ومفيد عاشور، مؤكدة أن طاقم العمل كله كان متعاونًا أثناء التصوير، ولم يبخل أي أحد عن الآخر بمعلومة أو نصيحة، لافتة أن الفنان كريم الحسيني ساعدها كثيرًا في التعمق بالأحداث من خلال إتقانه للدور وتفاصيل أمامها، حيث يجمعهما أغلب المشاهد بالمسلسل، فهو فنان مجتهد وواعي لكل تفصيلة، وبالتالي كل هذه العوامل كان لها دورًا مؤثرًا في تقديمها أداءً جيد وسلس، وهذا ما سيلاحظه المشاهد على الشاشة عند عرض الحلقات. 

حكاية "أيامنا الحلوة" من تأليف باهر دويدار وإخراج إيمان الحداد ومن إنتاج شركة سينرجي للمنتج تامر مرسي، ويشارك في بطولتها كل من محسن محيي الدين ومفيد عاشور وهيدي كرم ومني عبد الغني وهدير الديب وكريم الحسيني وزينب العبد، بالإضافة إلي عدد آخر من الفنانين.

يذكر أن مسلسل "ورا كل باب" فكرة يسري الفخراني، ويعتمد على حكايات منفصلة متصلة كل حكاية في 5 حلقات بأبطال ومؤلف ومخرج مختلفين، ويتم حاليًا عرض أولي حكايات المسلسل على قناة الحياة، والتي تحمل اسم "ملناش إلا بعض".
google-playkhamsatmostaqltradent
close