recent
أخبار ساخنة

حنان الام ... دكتوره فاطمه محمود / وطنى نيوز


 

 
دكتوره فاطمه محمود 
 
أن الطفل الذي لا يتربى على الحب والحنان والرعاية والاهتمام تحت مظلة أسرة يسودها الاستقرار والهدوء، غالبا ما ينشأ وبداخله شعور جارف بالحرمان، والطبيعي أن الأم هي التي تعطي دون مقابل، فهي مصدر العطاء والحنان والحب والخير؛ لذلك فحينما يفتقد الطفل هذا الحنان قد يتحول إلى إنسان عدواني، وقد لا تظهر هذه العدوانية على سلوكياته إلا حينما يكبر
، أن أسلوب التعامل مع الطفل في أول خمس سنوات له تأثير كبير على شخصيته وسلوكياته، فمثلا إساءة التعامل معه يؤثر عامة على مستوى ذكائه، ويجعل شخصيته تتسم بالضعف، وهذا يؤثر في كفاءته النفسية ويجعل شخصيته مضطربة ومكتئبة تعاني القلق بشكل دائم.
أن علاقة الطفل بأمه يجب أن يكون قوامها الحنان والحب والأمان، وهذا أول درس في العلاقات الاجتماعية يتعلمه الطفل تلقائيا من معاملات الآخرين معه خاصة أمه، ومن هذا المنطق يتعامل في المدرسة مع أصدقائه، فيحترم زميلته ولا يحاول الإساءة إليها؛ لأن والده يحترم زوجته ولا يضربها أو يهينها.
وعلى الجانب الآخر إساءة التعامل معه قد يخلق منه شخصيتين احداهما قوية ويكون سلوكها عدوانيا مع الآخرين، والأخرى ضعيفة وتكون منطوية ومعزولة عن العالم، والفيصل الوحيد في هذا الإرادة والرغبة في التغير.
 
google-playkhamsatmostaqltradent
close