recent
أخبار ساخنة

" المركز الثقافى المغربى المصرى " يهنيء الشعب المصرى بذكرى انتصار العاشر من رمضان / وطنى نيوز


 


متابعة - علاء حمدي
هنأ المركز الثقافى المغربى المصرى القوات المسلحة والرئيس عبد الفتاح السيسي بحلول ذكرى انتصار العاشر من رمضان السادس من اكتوبر المجيد والذى ثأر فيه جيشنا البطل لهزيمة يونيو وعبر القناة وأجتاح خط بارليف وحقق انتصار على العدو الصهيونى هو الأعظم فى تاريخنا الحديث وأنهى مقولة جيش اسرائيل الذى لا يقهر بعد
أن اذاقه مرارة الهزائم اليومية على طول إمتداد خط المواجهة وخلف خطوط العدو فى عمق سيناء وعلى مدار أيام وأسابيع وشهور حرب الإستنزاف الرهيب والذى سجل فيها المقاتل المصرى قصص البطولة والشجاعة والتضحية ليكون العبور الخالد تتويجا لبطولات الجيش المصرى على مدار السنوات الستة من عام 1967 وحتى العاشر من رمضان 1973
وأشار ت رءيسة المركز الثقافى ملكه اكجيل إلى أن الجيش المصرى سيبقى فى عقل وقلب كل مصرى وسيبقى باذن الله حصن الوطن الحصين ودرعه وسيفه البتار الرادع لكل من تسول له نفسه العبث فى مقدرات الوطن ومكتسبات الشعب
وتابع الإعلامي بكرى دردير ناءب رءيس المركز الثقافى فى تهنئته بالانتصار الخالد قائلا : تأتى ذكرى إنتصار العاشر من رمضان الذى زلزل فيه جيشنا البطل سد بارليف الحصين ودمرناه تدميرا بعد أن عبرنا مانع قناة السويس الصعب، ومصرنا تواجه خطر سد الخراب الإثيوبى وهو الخطر الأشد تأثيرا على وجودنا وحياه شعبنا
وأضاف بكري دردير على صفحاته كما حطمنا سد بارليف بجيش مصر البطل وروحه الإيمانية الوطنية العالية ...، سنحطم بحول الله وقوته سد النهضة الشيطاني ونزيل خطره المميت الذي يهدد بلادنا وحياة كل من يعيش على أرضنا المباركة المقدسة ...
وقال بكري دردير نحتفل هذا العام بانتصار العاشر من رمضان وجيشنا البطل هو حامى الوطن .. هو الحصن والسند والدرع الواقي وسيكون جاهزا دائما لدحر الأعداء والدفاع عن أمننا القومى وفى القلب منه أمننا المائى .. كل عام ومصرنا وشعبنا وجيشنا بخير ..يارب أحفظ مصر ونيلها وأجعله يارب بحولك وقوتك يجرى بسرعة من منابعه حتى يصل إلينا في مصبه فى دمياط ورشيد كما كان عبر آلاف السنين وزيل يارب كل عوائق تعوق جريانه .. أمين يارب العالمين .
google-playkhamsatmostaqltradent
close