recent
أخبار ساخنة

مؤسسة الحنان وفتيات سمهود يحتفلن بتكريم اليتيم / وطنى نيوز



قنا /أحمد رضوان


نظمت مجموعة فتيات سمهود الخير بمركز أبوتشت شمال محافظة قنا التابعة لمؤسسة الحنان لمرضى الصعيد للخدمات الصحية المشهرة برقم ١٥٧٣ لسنة ٢٠١٧، اليوم الخميس، احتفالية، لتكريم الأيتام والأمهات المثاليات، تزامنا مع يوم اليتيم، بقاعة ألف ليلة وليلة بمدينة أبوتشت.


حضر الاحتفالية خلف الله سليمان، مدير إدارة التضامن الاجتماعي بأبوتشت، ومنصور عبدالقادر، وكيل الإدارة التعليمية بأبوتشت، ومحمد راشد، رئيس الوحدة المحلية لقرية سمهود، ومؤمن عبدالفتاح، مدير قصر ثقافة أبوتشت، وأحمد الهوي، مدير مكتبة الطفل والشباب بأبوتشت، ولفيف من الشخصيات ورموز وكبار العائلات وشباب وفتيات مركز أبوتشت.


تضمنت الاحتفالية عدة فقرات بداية من تلاوة القران الكريم وعروض من الأطفال والقاء قصيدة شعرية بالاضافة إلى كلمات الحضور، ثم تكريم الأطفال الأيتام و الأمهات المثاليات.


وقالت زينب الدربي، رئيس مبادرة مجموعة فتيات الخير بسمهود، إن مجموعة فتيات سمهود الخير تابعة لمؤسسة الحنان لمرضى الصعيد للخدمات الصحية المشهرة برقم ١٥٧٣ لسنة ٢٠١٧، وتحمل هذا الاسم نسبة إلى مؤسسات المبادرة وهن 5 فتيات من قرية سمهود تتراوح أعمارهن ما بين 17 و 37 سنة، مشيرة إلى أن المبادرة تهدف إلى خدمة المجتمع وتنميته وتقديم الإعانات للأمهات، وتنمية مهارات الأطفال والشباب، والقيام بحملات التوعية في القضايا العامة.


وأكدت "الدربي" أن المؤسسة لأول مرة تقيم احتفالا لتكريم الأيتام والأمهات المثاليات، وتسليمهم جوائز وشهادات تقدير، متمنية أن تعمم المبادرة في جميع قرى ومراكز محافظة قنا، موجهة الشكر لكل من ساهم في انجاح الاحتفالية وخاصة سعد أبو شهاب، مستضيف الاحتفالية، وكل من لبى الدعوة لحضور هذه الاحتفالية.


وأوضحت الدكتورة حنان عبدالمنعم عوض، عضو مجلس النواب، ورئيس مؤسسة الحنان لمرضى الصعيد للخدمات الصحية، أن المؤسسة تهتم بمرضى الصعيد وتوفير الرعاية الصحية لهم، مؤكدة أن المؤسسة لأول مرة تقيم احتفالا لتكريم الأيتام والأمهات المثاليات، اعترافا بفضل الأمهات اللاتي لهن دور كبير على مر العصور أمثال السيدة خديجة والسيدة عائشة اللتان كانتا لهما دور في نشر الإسلام، والسيدة خنساء أم الشهداء التي حثت أبناءها على الشهادة، وكذلك والدة الإمام الشافعي التي ترملت، كرست حياتها من أجل تربية ابنها وتعليمه حتى أصبح عالما فقيها.


وأضافت رئيس مؤسسة الحنان، أن الأم هي عماد البيت، والمسئولية عن تربية وأبنائها وتعليمهم، وهي صانعة الأبطال  والمجاهدين والعلماء والمثقفين، وهي صانعة التاريخ والمستقبل، فهي الأم والأخت والزوجة، مشيرة إلى أن الاحتفالية تتضمن تكريم الأيتام، تزامنا مع يوم اليتيم الذي يحتفل به في أول جمعة من شهر أبريل، متمنيا لهم عيدا ويوما سعيدا، مؤكدا أن سيدنا محمد - صلى الله عليه وسلم- هو أعظم يتيم، فقد كان يتيم الأب والأم، موضحا أن الله -عز وجل - يمنح اليتيم كثير من الصفات الحميدة كالاعتماد على الذات وقوة الشخصية.




 




google-playkhamsatmostaqltradent
close