recent
أخبار ساخنة

النور والظلام.... بقلم:نورهان فريد.... الجزء الاول/وطنى نيوز


كانت تنقسم ارض الحياه الى نصفين نصف تخرج فيه الشمس كل يوم ونصف مئلاء بالظلام والاثنين يعيش بهم البشر ولكن هناك قواعد وهى ممنوع  دخول البشر من الظلام للنور والعكس  ولكن هناك بحيره فى منتصف الارض يملاء منها الجميع ماء ولاتسرى عليها القوانين وهى بحيره هريج بحيرة هريج بحيره كبيره جدا ملائه بالماء الصالحه للشرب والاسماك والاعشاب والنباتات وعلى ضفتيهاه الفواكه والخضروات وهذه البحيره بين النور والظلام تخرج الشمس بهاه كالغروب دائما وذات يوم وجد تمساح كبير فى البحيره هجم على حيوانات وافترسهم وهرب كل البشر الاء شخص واحد وهو فينار من اكبر قبائل الظلام قفذ من فوق هضبه على ضهر التمساح وبيده بلطه وسكين حجرية وكان يحاول ان يخرج التمساح خارج الماء وقتله حتى لا تتلوث فى ذلك الوقت كانت حضرة الى هناك نيماء ابنة وزير النور لتملاء الماء وشاهدة فى الماء فتاء يصارع تمساح فأسرعت وامسكت بيدها بوص واخذه حجاره وربطتهاه عليه حتى اصبح رمح واخدة سمكه كبيره من الماء بيديهاه ووضعت عليه اوراق اشجار وفواكه وخضروات وربطهتهم فى جزع شجره وكانت تمرجحها فى اتجاه التمساح حتى جذبت انتباه وعقله وبدا الخروج من الماء لافتراس الهدف الذى وقعت عيناه عليهاه وكانت هى تجلس فوق جذع شجره اخرى وكان فينار واقف فوق ظهر التمساح وعندما خرج التمساح.من الماء قفذت نيماء مصوبه الرمح فى نصف راسه حتى هجمت عليه و
google-playkhamsatmostaqltradent
close