recent
أخبار ساخنة

الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء / وطنى نيوز



متابعة / نادية سعد الدين محمد
نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، تقريراً شمل إنفوجرافات سلط من خلالها الضوء على الحصاد الأسبوعي لمجلس الوزراء، وذلك خلال الفترة من 24 حتى 30 إبريل 2021، والذي تضمن الموافقة على عدد من القرارات، فضلاً عن الاجتماعات واللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالإضافة إلى ما قام به سيادته من أنشطة.
وجاء في التقرير أنه تم إصدار عدد من القرارات، تشمل قراراً بأن يكون يوم السبت الموافق 1 من شهر مايو عام 2021 ميلادية، إجازة رسمية مدفوعة الأجر، بمناسبة عيد العمال، وذلك في الوزارات والمصالح الحكومية، ووحدات الإدارة المحلية، وشركات قطاع الأعمال العام، والقطاع الخاص، إلى جانب قرار بأن يكون يوم الاثنين الموافق 3 من شهر مايو عام 2021 ميلادية إجازة رسمية مدفوعة الأجر بمناسبة عيد شم النسيم، وذلك في الوزارات والمصالح الحكومية ووحدات الإدارة المحلية وشركات قطاع الأعمال العام والقطاع الخاص.
وتضمنت القرارات أيضاً قراراً بأن يُعطل العمل يوم الأحد الموافق 2 من مايو 2021 ميلادية، في الوزارات والمصالح الحكومية ووحدات الإدارة المحلية وشركات قطاع الأعمال العام والقطاع الخاص، وذلك في سبيل الحد من تكدس المواطنين كتدبير احترازي في إطار خطة الدولة للتعامل مع أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا.
كما شملت القرارات كذلك الموافقة على مشروع قرار بشأن تخصيص قطعة أرض من الأراضي المملوكة للدولة بمساحة 14.9 فدان، بناحية الدير الغربي بالمحروسة بمحافظة قنا، وذلك لاستخدامها في إقامة محطة وسيطة للمخلفات الصلبة، وكذلك الموافقة على مشروع قرار بشأن تخصيص قطعة أرض من الأراضي المملوكة للدولة بمساحة 82.2 فدان، بمحافظة كفر الشيخ، وذلك لاستخدامها في إقامة مصنع للمخلفات وأنشطة الدفن الصحي للمخلفات الصلبة.
وتضمنت القرارات أيضاً الموافقة على مشروع قرار بشأن تخصيص بعض المساحات من الأراضي للدولة منها مساحة 20 فداناً، بناحية يوسف الصديق، لصالح محافظة الفيوم، لاستخدامها في إقامة مدفن صحي، ومساحة 0.84 فدان ناحية مركز إسنا، بمحافظة الأقصر، لاستخدامها في إقامة محطة وسيطة لتجميع المخلفات، ومساحة 89.59 فدان، ناحية فارسكور، بمحافظة دمياط، لاستخدامها في إقامة مصنع لتحويل المخلفات إلى طاقة، فضلاً عن اعتماد القرارات والتوصيات الصادرة عن اجتماع اللجنة الهندسية الوزارية المنعقدة بتاريخ 21 أبريل الجاري، بشأن الإسناد بالأمر المباشر للشركات أو زيادة أوامر الإسناد، وذلك لاستكمال الأعمال للاستفادة من الاستثمارات التي تم إنفاقها لعدد 51 مشروعاً لوزارات: الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والنقل، والصحة والسكان، والتعليم العالي والبحث العلمي.
وأوضح التقرير كذلك اعتماد الوزراء التوصيات الصادرة عن لجان إنهاء المنازعات الحكومية بوزارة العدل، وذلك لعدد 28 منازعة من المنازعات التي يتم العمل على تسويتها بين الجهات الحكومية دون اللجوء إلى القضاء، بالإضافة إلى الموافقة على شراء جهاز اختبار الخلايا الفوتوفلتية تحت اشعاعات مختلفة ودرجات حرارة مختلفة، والمطلوب لمشروع مركز متميز للخلايا الفوتوفلتية بكلية الهندسة – جامعة أسوان.
وأيضاً الموافقة على طلب محافظة القليوبية شراء قطعة أرض (أملاك خاصة)، وذلك بناحية قرية مرصفا مركز بنها؛ بغرض إنشاء محطة وسيطة لتجميع المخلفات لخدمة مركز بنها ومراكز المدن المجاورة، إلى جانب الموافقة على مشروع قرار بشأن تخصيص قطعتي أرض من المساحات المملوكة للدولة لصالح محافظة البحر الأحمر؛ وذلك لاستخدامهما في أنشطة الدفن الصحي للمخلفات الصلبة.
وعلى صعيد الاجتماعات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أوضح التقرير أنه تم عقد اجتماع لمتابعة جهود توفير اللقاحات الخاصة بفيروس كورونا، والحصول على أكبر كمية منها خلال الفترة المقبلة، وذلك بحضور وزيرة الصحة والسكان، ومستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، ورئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد، ومسئولي وزارة الصحة، فضلاً عن عقد سيادته اجتماع لمتابعة الموقف الخاص بالأراضي المخطط زراعتها في شمال ووسط سيناء، وذلك بحضور وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ومدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومسئولي عدد من الجهات المعنية.
وتضمنت الاجتماعات أيضاً، وفقاً لما أبرزه التقرير، عقد سيادته اجتماع لمتابعة موقف توسعة وتطوير الطريق الدائري، وضرورة الإسراع في تنفيذ إزالات المباني المتعارضة مع أعمال التوسعة والتطوير، مع سرعة صرف التعويضات المقررة، وذلك بحضور وزير النقل، ومحافظ القليوبية، ومحافظ الجيزة، ومحافظ القاهرة.
كما شملت اجتماعات السيد رئيس مجلس الوزراء، وفقاً للتقرير، اجتماعاً لاستعراض التكاليف التشغيلية لمنظومة المخلفات البلدية، حيث وجه سيادته ببدء التشغيل التجريبي لمنظومة جمع ونقل ونظافة الشوارع في 4 محافظات، وذلك بحضور وزراء المالية، والتنمية المحلية، والبيئة، ومسئولي الوزارات المعنية، فضلاً عن الاجتماع الأسبوعي عبر الفيديو كونفرانس لمناقشة واستعراض عدد من الموضوعات المهمة مثل تأمين المقاصد السياحية ورفع كفاءتها وتطويرها، والبرنامج الوطني للإصلاحات الهيكلية، والتشديد على منع إقامة أي احتفالات أو فعاليات جماهيرية، وغلق المولات والكافيهات والمقاهي المخالفة.
كما عقد سيادته اجتماعاً لمتابعة الإجراءات الخاصة بتنفيذ مبادرة التمويل العقاري التى كلف بها الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، حيث وجه بالتنسيق لبرنامج مؤقت لتمويل وحدات مدن الجيل الرابع التي تنفذها الجهات الحكومية أو القطاع الخاص، وذلك بحضور وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ونائب وزير الاسكان لمتابعة المشروعات القومية، والرئيس التنفيذي لصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، بجانب اجتماع لبحث جهود التطوير والتنمية في مدينتي شرم الشيخ والغردقة، حيث أكد أن هناك تكليفات من رئيس الجمهورية برفع كفاءة وتطوير شرم الشيخ والغردقة ليكونا واجهة حضارية للمقاصد السياحية المصرية، وذلك بحضور وزراء السياحة والآثار، والتنمية المحلية، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومحافظ جنوب سيناء، ومحافظ البحر الأحمر، ومسئولي الجهات المعنية.
وبشأن الأنشطة التي قام بها السيد رئيس مجلس الوزراء، فبحسب التقرير، فقد تلقي سيادته اللقاح المضاد لفيروس كورونا في إطار الحملة القومية لتطعيم المواطنين، وحث المواطنين على الإسراع بالتسجيل للحصول على اللقاح، مؤكداً أن هناك تكليفات من الرئيس عبد الفتاح السيسي بتوفير الكميات اللازمة من اللقاحات بأنواعها، إلى جانب إلقاء سيادته كلمة أمام مجلس النواب بشأن إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد، حيث أكد أن تهديدات الأمن القومي تقابل بعيون يقظة لا تنام من رجال القوات المسلحة والشرطة، موضحاً نجاح مصر في مقاومة كل عوامل التدهور التي عانت منها معظم اقتصاديات العالم.
كما شملت الأنشطة أيضاً، استعراض السيد رئيس مجلس الوزراء تقرير من وزيرة الثقافة بشأن افتتاح قصر ثقافة العريش بمحافظة شمال سيناء بعد إنهاء أعمال الترميم والتطوير به، حيث يعد أحد المشروعات المهمة في تطوير وبناء الوعي والإدراك إلى جانب بناء شخصية الأجيال الجديدة في هذه البقعة التي تشغل مكانة خاصة في قلوب المصريين، بالإضافة إلى عقد مؤتمر موسع للإعلان عن إطلاق الحكومة المصرية المرحلة الثانية من البرنامج الوطني للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، حيث أكد أن المرحلة المقبلة سيتم التركيز فيها على مكتسبات الإصلاح الاقتصادي في تعزيز الحماية الاجتماعية، نافياً وجود أعباء مالية جديدة ، وذلك بحضور عدد كبير من الوزراء، ونواب البرلمان، وعدد من ممثلي شركاء التنمية من المؤسسات الدولية.
كما شهد سيادته مراسم توقيع عقد اتفاق تقديم وتشغيل الخدمات بالمتحف المصري الكبير بين كل من هيئة المتحف المصري الكبير وتحالف دولي بقيادة شركة حسن علام للإنشاءات، وقد وقع عقد الاتفاق وزير السياحة والآثار، ورئيس مجلس إدارة شركة حسن علام للإنشاءات، وكذلك شهد مراسم توقيع عقد إنشاء أكبر مجمع للبتروكيماويات يقام بالمنطقة الصناعية بالعين السخنة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، حيث تم التوقيع بين شركة التنمية الرئيسية للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وشركة البحر الأحمر للتكرير والبتروكيماويات.
كما شملت الأنشطة أيضاً إلقاء سيادته كلمة خلال احتفالية توقيعه على "برنامج الشراكة مع الدولة" PCP بين مصر ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو"، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، مع المدير العام لمنظمة "اليونيدو"، وبحضور وزيرة التجارة والصناعة، وممثلي عدد من المنظمات والوكالات الدولية والجهات الوطنية، حيث قال إن البرنامج يسهم في جهود التنمية الصناعية وتطوير المدن الصناعية المتكاملة، وتنمية الصادرات، بجانب إرسال برقية تهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بمناسبة الاحتفال بعيد العمال، داعياً المولى عز وجل أن يُعيد هذه المناسبة على الرئيس بموفور الصحة ودوام التوفيق والسداد، وعلى عمال مصر الأوفياء بالخير والرخا، بالإضافة إلى إرسال برقية تهنئة لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ بمناسبة الاحتفال بعيد القيامة المجيد، حيث أعرب عن تقديم أخلص التهاني القلبية لقداسة البابا ولجميع الأخوة الأقباط، مقرونة بأطيب التمنيات بأن يعيد المولى عز وجل هذه المناسبة على قداسته بموفور الصحة والسداد، وعلى مصر بالمزيد من التقدم والرقي والازدهار.
أما بشأن اللقاءات التي عقدها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الأسبوع، أظهر التقرير، لقاء سيادته مع وزير العدل لمتابعة جهود تسوية النزاعات القضائية بين مختلف الجهات الحكومية، وفوائدها في الوصول لحلول نهائية لمشكلات متراكمة منذ سنوات، إلى جانب لقاء سيادته مع وزيرة الصحة والسكان لبحث عدد من ملفات عمل الوزارة فيما يتعلق بتوفير الرعاية الصحية للمواطنين مثل موقف تنفيذ المنشآت الصحية في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، وجهود الوزارة فيما يتعلق بالتدريب ورفع كفاءة الأطقم الطبيه



 

google-playkhamsatmostaqltradent
close