recent
أخبار ساخنة

تعرف على إحدى بعثات التنقيب عن البترول في مصر في القرن التاسع عشر/ وطنى نيوز ‏


كتب - هانى زكريا 

عرفت مصر صناعة البترول منذ عهد الفراعنة ، حيث توجد على جدران المعابد رسومات توضح أن الفراعنة استخدموا الزيت الخام كوقود للإضاءة في المصباح الزيتي ، إلا انه لم تتم أول عملية مسح جيولوجي في مصر إلا في القرن التاسع عشر على يد ضابط بحري فرنسي في عام 1835 ..

و مع حلول عام 1886 تمكن الإخصائي البلجيكي إم دي باي (M. de Bay)  الذي أوفدته حكومة الخديوي توفيق من حفر أول بئر في منطقة جمسة ، إلا أن الإنتاج التجاري من الحقل لم يبدأ قبل حلول عام 1910 ..

توالت بعد ذلك الاكتشافات البترولية في مصر ، ففي عام 1961 تم اكتشاف أول حقل بترول بحري في مصر و الشرق الأوسط "بلاعيم بحري"، و في عام 1965 تم اكتشاف أقدم و أكبر حقل بترول "المرجان" الذي بدأ الإنتاج في عام 1967..

و تعتبر مصر من أوائل دول العالم التي أحرزت السبق في مختلف مراحل الصناعة البترولية حيث قامت فيها صناعة التكرير ، ففي عام 1911 تم إنشاء أول معمل تكرير للبترول في مصر ، التابع لشركة آبار الزيوت الإنجليزية المصرية ( النصر للبترول حالياً ) بمدينة السويس ، و بدأ تشغيله عام 1913، و في عام 1922 بدأ إنشاء معمل تكرير البترول الحكومي في السويس و تم تشغيله في عام 1923 ، و تحقيقاً لسياسة الانتشار الجغرافي لمعامل التكرير وعدم تركزها في منطقة السويس تم تشغيل معمل القاهرة لتكرير البترول في عام 1969 و معمل العامرية لتكرير البترول في عام 1972 ثم معمل طنطا في عام 1973 ..

في مارس عام 1973 تم إنشاء أول وزاره مستقلة للبترول في مصر ، و نتيجة لانتصارات حرب أكتوبر المجيدة تم استعاده حقول بترول سيناء في 17 نوفمبر 1975 و اُتخذ هذا اليوم عيداً للبترول من كل عام و بدأ اتساع نطاق عمليات البحث عن البترول و الغاز في مصر ، و إقدام الشركات العالمية على العمل في مصر ، و فى عام 1976 تم إنشاء الهيئة المصرية العامة للبترول . 
google-playkhamsatmostaqltradent
close