recent
أخبار ساخنة

"طفلي انطوائي" /وطني نيوز

 كتبت/ندى أحمد القلشي

ويقصد بالعزلة:الانفصال عن الآخرين، وبقاء الطفل وحيدا منفردا معظم الوقت.
أما الطفل المنعزل:فهو الطفل الذي يتفادى الاتصالات الاجتماعية، أو يهرب منها، ولا يتمتّع بأي نوع من النشاط.
ومن أسباب أنطواء الطفل:
1-افتقار الطفل للتواصل الاجتماعى فى الأسرة.
2-سوء التكيف مع الأطفال الآخرين.
3-التنشئة الاجتماعية الغير سليمة.
4-افتقار الطفل للثقة بالنفس.
5-الخوف من التواصل عموما.
ومن مظاهر الانطواء:
• عدم الرغبة في بناء صداقات مع الآخرين.
• يقضي وقته أثناء الاستراحة متجولا لوحده.
• يقضي وقته أثناء الاستراحة مقلبا لصفحات مجلة أو كتاب.
• يختار جلسته في الأطراف.
• يتجنب الاتصال وإقامة علاقات اجتماعية مستمرة بالآخرين.
• ضعف القدرة على التحدث مع الآخرين، وذلك بالتحدث بصوت منخفض، وتجنب التقاء العيون، أو التزام الصمت في أغلب الأوقات.
• تجنب مقابلة الناس الغرباء والأماكن المزدحمة بالناس.
طرق علاج الطفل الانطوائى:
-حاولي التحدث مع طفلك دائمًا واجعليه يتحدث معكي.
-احترمى رغبات ومشاعر طفلك.
-حاولى أن تجعليه يندمج مع أقرانه.
-أقرئي له القصص واجعليه يقص عليكى ما فهمه.
وفى النهاية الطفل الانطوائي طبيعي تمامًا، هو فقط مختلف في سماته الشخصية عن الآخرين، ويحتاج للاحتواء وعدم تركه في عالمه الخاص، لكن مع عدم إجباره على الانخراط في الأنشطة الاجتماعية، وإذا لم تتمكني من موازنة أمورك، وشعرتِ بأنه يميل للعزلة بشكل مقلق، فاستشيري اختصاصيًّا نفسيًّا، ليساعدكِ على التعامل معه بطريقة سليمة.
google-playkhamsatmostaqltradent
close