recent
أخبار ساخنة

اهميه النباتات العشبية ويعالج المشكلات الصحية/ وطني نيوز



كتب/محمود صلاح

يُعتبر إكليل الجبل من النباتات العشبيّة ذات الرائحة العطريّة المميزة والشهيرة بفوائدها الكبيرة والمتعددة الاستخدامات، حيث تُستخدم لعلاج العديد من المشكلات الصحية فضلاً عن أنّها مفيدة جداً لحل العديد من المشكلات الجماليّة، وتدخل كإضافات للنكهة والطعم وذلك في صناعة العديد من الأطباق الغذائية باعتبارها أحد أنواع التوابل المحبّبة، ويطلق عليها أيضاً اسم حصى البان أو rosemary، حيث تحتوي في تركيبتها الطبيعية على العديد من العناصر الطبيعيّة والمعدنيّة، والفيتامينات التي تكسبها صفات وخصائص مضادة للأكسدة ومعالجة للأمراض، كما تجعلها عاملاً وقائيّاً للعديد منها، وفيما يلي سنتحدث عن أبرز فوائد هذه النبتة العشبية بشكل مفصل في هذا المقال.
فوائد الإكليل
يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة مما يجعله عاملاً وقائيّاً للعديد من الأمراض الخطيرة، ومنها السرطان بأنواعه المختلفة، حيث يقاوم الشقوق والجذور الحرة التي تسبب الخلايا السرطانيّة، بالإضافة إلى احتوائه على كل من مادة البوليفينول، ومادة الكارنوسول المقاومات لهذه الخلايا.
يحتوي على مجموعة من الفيتامينات الأساسيّة والضرورية لصحة الجسم على رأسها فيتامين e، a،c، مما يجعله من أقوى العوامل التي تحافظ على الجهاز المناعي للجسم، وبالتالي يقي من العديد من الأمراض الخطيرة الناتجة عن العدوات الفايروسيّة والجرثوميّة المختلفة التي تهدد حياة الإنسان.
يمكن استخدامه كمحسن عطريّ لنكهة الطعام كنوع من التوابل، وخاصة على اللحوم والدجاج بأنواعها المختلفة، كما يُستخدم لحفظها لفترات طويلة حيث يحول دون فسادها.
يعالج مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة على رأسها الانتفاخات وتراكم الغازات والإمساك، كما أنّه منشّط للهضم ويحسن من التمثيل الغذائي في الجسم.
يعتبر مضاداً للالتهابات بأنواعها المختلفة ويوصف علمياً ب anti-inflammatory، كونه غنياً بالأحماض العديدة على رأسها carnosic وحمض carnosol، كما يستخدم كمضاد للتشنجات، حيث تقاوم هذه الأحماض بشكل رئيسي الإنزيم المسبب للأوجاع الناتجة عن الالتهابات، وتحول دون إنتاح أكسيد النيتريك الزائد عن حاجة الجسم، والذي يعتبر من العوامل الرئيسية المسببة للالتهابات.
يحتوي على نسبة عالية من الألياف، مما يجعل منه حلاً فعالاً لمشاكل الوزن الزائد والسمنة، ويُستخدم كشراب خاص بالتنحيف وحرق الدهون والسيلوليت المتراكم في مناطق عديدة في الجسم، وذلك بسبب عدم احتوائه على أي نسبة من الدهون والكوليسترول.
يعزز من صحة الجهاز التنفسي، ويحارب الحساسية بأنواعها المختلفة، وكذلك الالتهابات المزمنة والإنفلونزا والربو، كما ينقي الرئتين والحنجرة.
يساعد على نمو الشعر وتحسين صحته، ويحارب مشاكله المختلفة على رأسها التساقط والتقصف والضعف وانعدام كثافة الشعر وغيرها.
google-playkhamsatmostaqltradent
close