recent
أخبار ساخنة

الأخلاق بين التريند والمال ... محمد مدني / وطنى نيوز


 

كتب : محمد مدني عبد العزيز 
 
ظهرت في الآونة الأخيرة بعض الظواهر الغريبه عن مجتمعاتنا واخلاقنا وعاداتنا وتقاليدنا في مواقع التواصل الاجتماعي المختلفه هذه الظواهر أصبحت تتنافي مع أخلاقنا وما تربينا عليه فنجد الشخص يظهر مع زوجته ويتكلم في أمورهم الخاصه ونسي هؤلاء أقوال اجدادهم البيوت أسرار ونرى أيضا بعض الشباب والفتيات يظهرون على مواقع التواصل الاجتماعي بصور وأشكال تتنافي مع أخلاقنا وقيمنا بغرض الشهرة السريعةوكسبت المال دون النظر الي تفاهة ما يقدم وعرض محتوي غير هادف فيصبوا في آذان أولادنا ألفاظ بذيئة ومنحطة لماذا وصلنا إلي هذا الحد من أجل الشهرة؟ فكثير من الناس من يحب أن يشار إليه بالبنان من أجل الشهرة وكثير من الناس من يسعي إلي الثراء السريع حتى لو على حساب قيمه وأخلاقه إن هؤلاء لا يؤذون أنفسهم فقط بل يؤذون المجتمع باثره إذ أراد هؤلاء الظهور فليتقوا الله عز وجل في اقوالهم وافعالهم وان يعرضوا محتوي هادف يستفيد منه الناس والمجتمع باثره وإذا عرضوا اي أمر على سبيل التسلية فلا بد أن يكون هادف والناظر إلي الأفلام القديمه يجد انها تعرض وتعلم الناس شئ مسلى وهادف فالمشاهد يستمتع ويتعلم واقول أيضا أن هذه الظاهرة ترجع إلي ضعف الذوق العام لدى الناس وعدم كثرة المتصديين بعرض محتويات قوية وهادفة
وفي الختام اسأل الله أن يردنا إلى أخلاقنا وقيمنا ويهدي أبنائنا وبناتنا اللهم آمين يارب العالمين

google-playkhamsatmostaqltradent
close