recent
أخبار ساخنة

الرياضة للتقارب وليس للتباعد / وطنى نيوز


 


بقلم : سامى ابورجيلة
 
المعروف ان الرياضة هى التنفس والسعادة لأى شعب من الشعوب ، ولأى بلد من البلدان .
ومعروف بل والمفروض أن الرياضة هى التقارب ، وليس التباعد ، هى التآخى ، وليس الحقد .
والكل يعى ويعرف أن جميع المنافسات التى تقام ، وأن الأندية بلاعبيها الهدف منها إعداد اللاعب من أجل منتخب بلده ، مع المنافسة الشرسة بين الجميع لنيل البطولات ، وذلك بالفوز على المنافسين وهذا الأسم الحقيقى ( وليس الخصوم ) كما يردد البعض ، فليس فى الرياضة خصومة .
هذا هو المفروض أن يكون ، ولكن مانراه ونشاهده على بعض القنوات التى تسمى رياضية غير ذلك تماما .
فنجد أقوال وكلمات ، وأفعال تحعل هناك إحتقان كبير بين أفراد المشجعين ، وتجعل هناك فتنة بين المشجعين ، فبدلا من أن تغرس فى نفوس المشجع ثقافة الرياضة ، وأنها رياضة لابد فيها من فائز ومهزوم ، وان الجميع يعمل من أجل المنتخب القومى ، وأن اللاعبين جميعهم ماهم إلا أخوة متحابين ، ولكن هناك منافسة شرسة فى وقت المباراه بينهم ، ولكن بعد المباراه ابكل يخرج يده فى يد أخيه .
ولكن للأسف نجد بعض مقدمى البرامج الرياضية فى بعض القنوات يبثون الفرقة والحقد والضغائن بين اللاعبين بعضهم مع بعض .
ونجد قنوات المفروض أنهم ممولين من الشعب وغير تابعة لنادى معين ، ومع ذلك هناك بعض مقدمى البرامج فى هذه القنوات يبثون الضغائن بين الجماهير ، بل ويؤججون نار الفتنة بين الجمهور .
فلمصلحة من يحدث ذلك ؟
وأين المسؤلون عن هذه القنوات ؟
ألم تشاهدوا اللقطة الشهيرة لمنتخب مصر الأوليمبى بين لاعب الأهلى ( محمد الشناوى ) ولا عب الزمالك ( الونش ) وهما يحتضان بعضهما البعض .
فلماذا تبثوا سمومكم للتفرقة ، وتكريس التعصب الأعمى بين الفرق ؟ لمصلحة من يحدث ذلك ؟
اجعلوا الرياضة للتقارب وليس للتباعد ، أجعلوها للتجمع وليس التفرق .
لاتؤججوا نار الفتنة بين جسد الشعب الواحد .
حافظوا على مصر من أجل مصر .
google-playkhamsatmostaqltradent
close