recent
أخبار ساخنة

متى نلتقي ... بقلمي جمال القاضي / وطنى نيوز


 

 
بقلمي جمال القاضي
تسأليني عن متى نلتقي
والجواب للسؤال لاأدري
أغدا يكون أم بعده
فقد طال بيننا الغياب واسألي
تلك المسافات وغيرها
قلبا من الشوق كم لقى
من آهات الهجر وبها ومعذبا
أغابت الشمس فلم يعد شروقها ؟
أم أن الليل على أنوارها سطى ؟
فما كان لنا فيه سوى أملا
بأن الفجر غدا آت والظلام حتما
من أمام أنواره مطاردا
وهاربا من ضوء النهار وشمسه
ومتى يكون ذاك لاأدري الجواب
فالحلم بين القيود صار مكبلا
والليل قد أحكم الغلق على أسواره
فلا غزوا يكون للأمل ولا
ماءًا يطفئ لظى الأشواق بيننا
قد أضعت راحلة صبري جانبا
وتنحيت عن تلك الرحلة وسفرها
وناديت حين غدوا مهاجرا
عذرا حبيبي تمهل ثوان ولاترحل
فالأمل بين حجرات الفؤاد كأسا
وتعالى سويا وفي عزبة السقى أترى
إشرب وأنا من فيضه مثلك أرتوي
نبتت بين الجوى مشاعرا وقطوفها
حبا كالعطور وفي أنسامها يفوح الشذا
واللقاء بتلك اللحظات حان والوقت أوجب
فلا رحيل بعد اليوم ولاغيره
والقلب على فقك القيود ووثاقها قادرا
ودع الليل يسكب ظلامه بعيدا فلا
ليلا يكون بعد اليوم للحب بيننا
بقلمي جمال القاضي
جمهورية مصر العربية
google-playkhamsatmostaqltradent
close