recent
أخبار ساخنة

وطني نيوز |بالصور .. وكيل تعليم الإسكندرية يستقبل وفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

الإسكندرية - بيشوي ادور

استقبل الدكتور محمد سعد مدير مديرية التربية والتعليم وفدًا ممثلًا للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية يرافقه وفدٌ ممثلٌ لمشروع قوى عاملة مصر بقيادة جوزيف غانم مدير المشروع ، وذلك بمدرسة رشدي الصناعية بنات بإدارة شرق وبحضور أمل حسان مدير عام التعليم الفني والدكتورة همت أبوكيلة مدير عام إدارة شرق وطارق موسى مدير الوحدة الفرعية لتيسير الانتقال لسوق العمل ، وياسمين نجيب مدير مكتب مشروع قوى عاملة مصر بالإسكندرية ورضا متولى رئيس مجلس أمناء الإدارة .

ومن جانبه قال محمد سعد وكيل تعليم الإسكندرية أنّ الزيارة تهدف إلى قياس أثر ما تم من أنشطة خلال فترة مشروع تحسين القوى العاملة وتعزيز المهارات ( وايز ) على طالبات وأعضاء هيئة التدريس مؤكدا أنّ مشروع ( قوى عاملة مصر يدعم وحدات تيسير الانتقال إلى سوق العمل التابعة للمديرية ؛ في مجالات تدريب المعلمين، والتوظيف ، وتوفير معلومات عن سوق العمل ، و التوجيه والإرشاد المهني ، والتدريب وتنمية المهارات، و الصحة والسلامة المهنية ، مضيفا بأن المشروع يساهم في تطوير آلية ومعايير الجودة للمدارس الفنية ، وتقديم نظام تمكين داعم لمديري المدارس الفنية من خلال تقديم برامج تدريبية وبناء قدرات لضمان تحسين الإدارة المدرسية . 

وبدأت جلسات برنامج الزيارة اليوم بجلسة توجيه وإرشاد وعرض لنشاط مفهوم الدوافع نحو عمل ما ومدى تأثيرها على المستقبل المهنى للفرد ، وكذلك جلسة توجيه وارشاد تضمنت تمرينًـا تفاعليًّـا لاستكشاف نقاط القوة بين الطالبات كما تم تقديم عرضين عمليين لعرض مواهب الطلاب التي تعكس مهاراتهم و تساعد على اكتشاف نقاط القوة لديهم ، ومعرض ريادة الاعمال والابتكار و الذى تضمن منتجات الطالبات ، والاجتماع الاشرافي لبرنامج معًـا ننطلق .

و تضمّن الاجتماع عرض لأنشطة الفريق والخدمات التى يتم تقديمها لزملائهم من الطلاب ، وفى نهاية الزيارة تم عقد مجموعة نقاشية تضمت مجموعة من ميسرات المدرسة والمستفيدات من تداخلات المشروع لمناقشة الأنشطة التى شاركن بها ومدى الاستفادة منها و أثرها على طالبات المدرسة .

هذا وتأتي الزيارة في إطار الاتفاقية الإطارية لتنمية التجارة والاستثمار TIPE والموقعة بين الحكومتين المصرية والأمريكية بتاريخ 30 سبتمبر 2014 والمعدلة بتاريخ 4 أغسطس 2019 و كذلك 29 يونيو 2020 . ووفقًـا لمذكرة التفاهم الموقعة بين وزارة التربية والتعليم و التعليم الفنى و مشروع قوى عاملة مصر الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية والموقعه بتاريخ 15 سبتمبر 2021 .

يأتي هذا في إطار الاهتمام بالنهوض بالتعليم الفني بمختلف نوعياته ( زراعي وصناعي وتجاري وفندقي ) لكونه قاطرة التنمية الحقيقية في مصر المستقبل وتحقيق رؤية مصر 2030 والحرص الدائم على رفع كفاءة ومهارات خريج التعليم الفني لتواكب متطلبات سوق العمل المحلي والدولي.





















google-playkhamsatmostaqltradent
close