recent
أخبار ساخنة

فيليب موريس تحقق هدف التمثيل النسائي بتقلد 40% من النساء للمناصب الإدارية/وطني نيوز

نائب رئيس القسم الادبي هند خطاب
فيليب موريس تحقق هدف التمثيل النسائي بتقلد 40% من النساء للمناصب الإدارية/وطني نيوز 
كتب : ماهر بدر 

تُعتمد للمرة الثانية كشركة عالمية تطبق سياسة المساواة في رواتب الموظفين من الإناث والذكور على قدم المساواة

أعلنت شركة فيليب موريس إنترناشيونال (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE:PM) تحقيقها لهدفها العالمي على مستوى الشركة بتحسين التوازن الوظيفي بين الجنسين، وضمان تمثيل المرأة بنسبة 40% على الأقل في المناصب الإدارية خلال عام 2022.

من جانبه وصف ياتشيك أولتشاك الرئيس التنفيذي لشركة فيليب موريس إنترناشيونال، هذا الحدث "بالانجاز العظيم" وقال تعليقا عليه: أنا فخور للغاية برؤية فيليب موريس إنترناشيونال والتزامها بتحقيق التوازن الوظيفي بين الجنسين، وما تنجزه لضمان تكافؤ الفرص للجميع في مكان العمل، بغض النظر عن النوع الاجتماعي (رجال أو نساء). 

وأضاف: ما تحقق يدلّ على نجاح إستراتيجيتنا العملية للشمول والتنوع. فضلا عن ذلك يتيح لنا وجهات نظر أكثر تنوعا تساهم في اتخاذ قرارات أفضل وأداء أفضل وأكثر استدامة. وأعتقد اعتقاداً راسخاً بأن ثقافة الإنصاف والشمول والتنوع أمر بالغ الأهمية لتقدم شركة فيليب موريس إنترناشيونال في تحقيق مستقبل خالٍ من الدخان، وسوف تستمر في إفادة الشركة عندما نصبح أكثر تجسيداً لقاعدة عملائنا ".
ومن جهتها، قالت سيلك موينستر، الرئيسة التنفيذية للتنوع في فيليب موريس إنترناشيونال: ما تحقق كان جهداً كاملاً للشركة تطلّب من الجميع تحمل المسؤولية. ويسعدني أننا أنجزناه في الوقت المحدد، وأدرك أنه لا يزال أمامنا طريق طويل لنقطعه في رحلة التنوع والإنصاف والشمول. فبعد أن وصلنا بالتمثيل النسائي إلى 40% من المناصب الإدارية، سنستكمل هذا الهدف بالوصول إلى نسبة: 35 في المائة من النساء في المناصب العليا بحلول عام 2025، وهو ما يظهر رغبة الشركة وسعيها للتحسين المستمر لتمثيل الجنسين فى الوظائف سواء الادارية أو المناصب العليا، مؤكدة إن وجود قوة عاملة متنوعة حقاً هو جزء أساسي من هدفنا لتحقيق مستقبل خالٍ من التدخين. 

وأعلنت فيليب موريس انترناشيونال أيضا عن اعتمادها مرة أخرى كشركة عالمية تطبق سياسة المساواة في رواتب الموظفين من الإناث والذكور على قدم المساواة مقابل نفس العمل في أكثر من 90 سوقاً حول العالم حيث تتواجد الشركة وذلك للمرة الثانية منذ عام 2019 من قبل مؤسسة "التساوي في الأجر" EQUAL-SALARY Foundation المستقلة. 
وتعد مؤسسة "التساوي في الأجر" منظمة مستقلة غير ربحية مقرها في سويسرا. وتعمل شهادة "التساوي في الأجر"على التحقّق من أن لدى المؤسسات سياسات وممارسات مستدامة تضمن أن يتم الدفع لموظفيها الذكور والإناث أجور متساوية مقابل العمل نفسه.
وتعقيباً على ذلك، قالت ليزا روبلي، الرئيس التنفيذي المشارك لمؤسسة "التساوي في الأجر" EQUAL-SALARY Foundation: "لا يقبل الاقتصاد العالمي اليوم فيما يتعلق بأفضل الممارسات بأقل من التميّز. إن حصول شركة دولية كبرى على شهادة EQUAL-SALARY ذات الطابع العالمي من جديد هي لحظة تاريخية، بالنسبة لموظفيها الذين يزيد عددهم عن 89 ألف موظف، وكذلك لقضية المساواة للنوع الاجتماعي في جميع أنحاء العالم. نحن فخورون بهذا الإنجاز العظيم.

حول إنجازات ومبادرات فيليب موريس إنترناشيونال لتحقيق المساواة بين الموظفين من الإناث والذكور بشكل كامل داخل الشركة.
▪ معالجة التحيز الجنسي في تقييمات الموهبة والكفاءة - بما في ذلك التوظيف وإدارة الأداء وفرص الترقية.
▪ المبادئ التوجيهية العالمية الشاملة للإجازة الوالدية (2020).
▪ إطلاق مجموعة موارد الموظفين للنساء لتوفير مكان داعم لإلهام النساء وتمكينهن من تطوير مهاراتهن وتوسيع شبكتهن وإطلاق العنان لإمكاناتهن الكاملة.
▪ إطلاق برنامج "المرأة في القيادة" لدعم النساء في المناصب القيادية.
حول ريادة فيليب موريس إنترناشيونال لتحقيق مستقبل خالٍ من الدخان
تسعى فيليب موريس إنترناشيونال، شركة التبغ العالمية الرائدة من أجل تحقيق مستقبل خالٍ من الدخان وتعمل على تطوير محفظتها الإنتاجية على المدى الطويل لتشمل منتجات خارج قطاع التبغ والنيكوتين. وتتكون المحفظة الحالية لمنتجات الشركة بشكل أساسي من السجائر والمنتجات الخالية من الدخان، بما في ذلك المنتجات التي تعتمد تسخين التبغ بدلا من حرقه، ومنتجات بخار التبغ، ومنتجات النيكوتين الفموية، والتي تُباع في الأسواق خارج الولايات المتحدة. منذ عام 2008.
رصدت شركة فيليب موريس إنترناشيونال أكثر من 9 مليارات دولار أميركي لتطوير منتجات مبتكرة خالية من الدخان وإثباتها علمياً وتسويقها تجارياً لتقديم بدائل أفضل للبالغين الذين يرغبون في الاستمرار في التدخين التقليدي، بهدف إنهاء بيع السجائر تماماً. ويشمل ذلك بناء قدرات تقييم علمية عالمية المستوى، لا سيما في مجالات علم السموم للنظم قبل السريرية، والبحوث السريرية والسلوكية، وكذلك دراسات ما بعد التسويق. 
وقد منحت إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية (FDA) ترخيصاً لتسويق نُسخ من جهاز "آيكوس بلاتفورم 1" IQOS Platform 1 والمواد المستهلكة الخاصة بالجهاز من شركة فيليب موريس إنترناشيونال بإعتبارها منتجات تبغ معدلة المخاطر (MRTP)، إذ ارتأت انّ نظام تعديل التعرض لهذه المنتجات مناسب لتعزيز الصحة العامة. 
واعتباراً من 31 مارس 2022، كانت منتجات شركة فيليب موريس إنترناشيونال الخالية من الدخان متاحة للبيع في 71 سوقاً، وتقدر الشركة أن ما يقرب من 12.7 مليون مدخن بالغ حول العالم، دون احتساب روسيا وأوكرانيا، قد تحولوا بالفعل إلى منتج الشركة "آيكوس" IQOS وتوقفوا عن التدخين التقليدي. 
ونظراً لتمتع شركة فيليب موريس إنترناشيونال بأساس متين وقدرات كبيرة في علوم الحياة، أعلنت الشركة في شهر فبراير 2021 عن طموحها للتوسع في مجالات الصحة والعافية وتقديم منتجات وحلول مبتكرة مدعومة علمياً تهدف إلى تلبية احتياجات المستهلكين والمرضى غير الملباة وتحدث تأثيراً إيجابياً على المحتمع.
لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقعين الإلكترونيين www.pmi.com و www.pmiscience.com
حول مؤسسة "التساوي في الأجر EQUAL-SALARY Foundation 
مؤسسة "التساوي في الأجر" هي مؤسسة غير ربحية تأسست منذ عام 2010. وهي تقوم بتزويد الشهادة الأولى والوحيدة، التي تستند إلى منهجية قوية وشفافة، تركز على المساواة في الأجور بين المرأة والرجل. وقد حظي وضع شهادة EQUAL-SALARY بدعم مالي من المكتب الفيدرالي للمساواة بين الجنسين وأستخدمت منهجيتها كمرجع من قبل محكمة العدل العليا الفيدرالية السويسرية.
شهادة EQUAL-SALARY هي الشهادة الوحيدة للمساواة في الأجر التي أبرزتها المفوضية الأوروبية في تقرير عن فجوة الأجور بين الجنسين. مؤسسة "التساوي في الأجر"EQUAL-SALARY Foundation هي عضو في "التحالف الدولي للمساواة في الأجور" (EPIC) وفي والميثاق العالمي للأمم المتحدة.
أكملت مؤسسة EQUAL-SALARY حتى الآن أكثر من 120 إجراء للشهادة في جميع أنحاء العالم. وقد جددت العديد من الشركات التي جرى اعتمادها التزامها، مما يدل على إرادة قوية لتعزيز العدالة وبناء الثقة والاحترام لموظفيها.
إن تلقي المؤسسة لشهادة وتصديق EQUAL-SALARY، يجعلها في وضع أفضل لجذب المواهب والاحتفاظ بها وإثبات التزامها بقواعد الحوكمة الرشيدة.
 حول عملية الحصول على شهادة EQUAL-SALARY، رمز التميز
على غرار المنظمة الدولية للمعايير ISO فيما يتعلق بالأجور، تشتمل عملية الحصول على شهادة EQUAL-SALARY على مرحلتين. أولاً، يقوم الخبراء الذين تم التعاقد معهم من قبل EQUAL-SALARY بإجراء تحليل إحصائي لبيانات الرواتب بناءً على منهجية تم تطويرها بالتعاون مع جامعة جنيف.
 ثانياً، إذا كانت النتائج إيجابية وأظهرت فجوة إجمالية في الأجور بين الجنسين أقل من 5 في المائة، يتم متابعة العملية إلى مرحلة تالية حيث يتم التعاقد مع شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" PwC، شريكنا الرئيسي في التدقيق، التي تصدق على مطابقة العملية. خلال هذه المرحلة، تقيِّم "برايس ووترهاوس كوبرز" كل من التزام الشركة العام بالمساواة في الأجور وكذلك تنفيذها في عمليات الموارد البشرية. ومن أجل أن تكون العملية شاملة بشكل كامل، يتم إشراك الموظفين من خلال استبيان ومقابلات أثناء التدقيق في موقع العمل. وتحصل على شهادة EQUAL-SALARY فقط الشركات التي استوفت جميع متطلبات الإجراء، مما يعني أنها وصلت إلى مستوى التميّز في الأجر المتساوي.
تتيح شهادة EQUAL-SALARY للمؤسسات التحقق والإبلاغ عن أنها تدفع للنساء والرجال بشكل عادل، وهو حل عملي وعلمي لتحقيق الشفافية، مع الحفاظ على السرية.... للمزيد ايدتور ع.ع.
author-img
نائب رئيس القسم الادبي هند خطاب

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent
    close