recent
أخبار ساخنة

اتحاد المستثمرين يُشيدُ بقرارات الحكومة الاقتصادية / وطني نيوز

  
 
كتب : ماهر بدر 

الدكتور محرم هلال : القرارات تأتي من قاعدة وطنية أصيلة ، تستشعر المشكلات ، وتقترح الحلول المناسبة ، وتُذلل العقبات .. 

أعضاء مجلس إدارة الاتحاد : نحنُ بحاجة إليّ إعلاء المصلحة العليا للوطن ، والوقوف خلف القيادة الوطنية المسئولة ، للسيد الرئيس وحكومته.

أشاد الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، برئاسة الدكتور محرم هلال ، بالقرارات الأخيرة ، التي اتخذتها الحكومة لدعم الاقتصاد المصري ، في ظل الظروف المتوترة ، التي يمر بها العالم كله ..

وأكد هلال ، أن هذه القرارت تأتي من قاعدة وطنية أصيلة ، تستشعر المشكلات ، وتقترح الحلول المناسبة ، وتُذلل العقبات ..
وقال هلال إن قرارات وزارة المالية ، أكدت ، بما لا يدع مجالاً للشك ، أن الدولة تعي تماماً حجم المشكلات ، وتفصيلاتها ، وليست بعيدة عن العقبات التي تواجه النمو الاقتصادي ..

وأشاد هلال بتصريحات الدكتور محمد معيط ، وزير المالية ، واصفاً إياها بأنها جاءات في وقتها ، حمايةً للصُناع والمستوردين ، إذا ستخفف كثيراً من الصعوبات والتكاليف الإضافية التي تواجههم ، مشيداً بتيسيرات الإفراج عن الواردات ، ووقف تحصيل الغرامات الجمركية من المتأخرين في إنهاء الإجراءات ، وتقليل تكاليف السلع ، بخفض أعباء الأرضيات والغرامات ، فضلاً عن تيسيرات السلع الغذائية والتوكيلات الملاحية ..

ووجه هلال الشكر ، للقيادة السياسية ، والحكومة ، وقال إن هذه القرارات تؤكد حرص القيادة السياسية علي تحقيق تنمية حقيقية علي أرض مصر ، بدعم ومساندة وتعميق الصناعة الوطنية . 

كما أشاد هلال بالجهد الكبير ، الذي يستشعر به الجميع ، والذي يقوم به البنك المركزي ، برئاسة الأستاذ حسن عبد الله ، ووزارة التجارة والصناعة ، ووزيرها ، المهندس أحمد سمير ، في تيسير الإجراءات ، ومساندة المستثمرين .. 

وبدورهم أثني أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ، وأعضاء المكتب التنفيذي ورؤساء الجمعيات ، علي الجهد الكبير الذي تقوم به القيادة السياسية ، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي ، والأجهزة المعاونة والحكومة ، في العديد من الملفات الداخلية والخارجية ، وبخاصة جهود التنمية الصناعية ، والتي أضحت واقعاً ملموساً ، يستشعر به الجميع ، رغم التحديات التي تواجه العالم كله ، داعين إلي المزيد من الوقوف إلي جوار الدولة المصرية ، ومؤكدين أننا جميعاً بحاجة إليّ إعلاء المصلحة العليا للوطن ، والوقوف خلف القيادة الوطنية المسئولة للسيد الرئيس ، ليس بالعاطفة فقط ، وإنما بالمشاركة ، لتحقيق أهداف مصر ، وبث روح التفاؤل والثقة في الاقتصاد المصري ، والعمل بروح الفريق الواحد ، وإيثار الوطن عما سواه ، والتحلي بالصبر حتى المرور من هذه المرحلة المهمة من تاريخه .
google-playkhamsatmostaqltradent
close