recent
أخبار ساخنة

ميناء بورسعيد يستقبل سفينتين سياحيتين على متنها 1175 سائحًا من جنسيات مختلفة /وطني نيوز


متابعة/ مرفت عبدالقادر 

محافظ بورسعيد يوجه بتوفير كافة سبل الراحة للسائحين خلال زيارتهم لبورسعيد. 

شهد ميناء بورسعيد السياحى صباح اليوم نشاطا ملحوظا فى حركة السياحة حيث استقبل ميناء بورسعيد سفينتين سياحيتين ضمن رحلات سياحة "اليوم الواحد" وهما السفينة  
VARIETY VOYAGER التى ترفع علم جزر المارشال وعلى متنها 43 راكب من جنسيات مختلفة و25 ضابط وطاقم بحاره ، وهى بطول 57 متر وعرض 11 متر وغاطس 6.5 متر ، وحمولتها الكلية 1593 طن ، ومن المقرر أن تغادر السفينة الميناء فى نفس اليوم متوجهه الى الغردقة لاستكمال رحلتهم السياحية، والجدير بالذكر أن السفينة المكونة من 36 طابق تم بناؤها منذ عام 2012،بتصميم حديث من الفولاذ والزجاج واللمسات المضيئة على الجدران العاكسة مع أكثر لوائح السلامة صرامة من SOLAS.

ووجه محافظ بورسعيد بتوفير كافة سبل الراحة للسائحين خلال زيارتهم لبورسعيد وذلك لما تمثله من أهمية في عكس الصورة الحضارية والسياحية للدولة المصرية على أرض بورسعيد، وتسهم في إحداث الترويج السياحي المنشود، لافتا ان البواخر التي تزور ميناء بورسعيد محملة بالعديد من السائحين، ويجب التنسيق بين كافة الجهات لتحقيق الاستغلال الأمثل لجميع الامكانيات ببورسعيد لإحداث رواج سياحي يساهم في عودة بورسعيد لمكانتها الرائدة ووضعها على خريطة السياحة العالمية، مؤكدا أن القيادة السياسية تولي أهمية خاصة لتنشيط السياحة بالدولة المصرية و عودة الازدهار السياحي لمصر بين دول العالم.

كما استقبل الميناء أيضا" السفينة CELESTYAL CRYSTAL "كريستال السماوية"وجنسيتها مالطا، وعلى متنها 694 راكب من جنسيات و413 بحرى وطاقم بحاره، وهى بطول 134 متر ،وعرضها25 متر،وغاطسها 6.1 متر كما تبلغ حمولتها الكلية25611 طن ، قادمة من ميناء بيريوس باليونان ،ومن المقرر ان تغادر السفينة الميناء فى نفس اليوم عقب عودة 645 سائح من رحلتهم الى القاهرة بعد زيارة المناطق الأثرية والمتاحف المختلفة، فيما قام بعض أفراد الطاقم والركاب بجولات حرة غير منتظمة داخل محافظة بورسعيد.

وتجدر بالاشارة ان السفينة بدأت كعبّارة ركاب في عام 1980 - تم تحويلها إلى سفينة سياحية في عام 1986،وانطلقت السفينة في عام 1992 بواسطة مصنع سفن "شيخاو سيبيك" في بريمر هافن ،ألمانيا ،حيث صممت على جسد سفينة قديمة كانت تسمى "سالي الباطروس"واقتنتها شركة Celestyal Cruises مقرها اليونان، وتعمل كفندق عائم مزود بصالات حمامات سباحة،ومنتجع صحى وساونا، ومركز للياقة والالعاب الرياضية، كما تعرض فيها برامج ترفيهية غنائية وراقصة.

وفى ذات السياق تم انهاء كافة اجراءات دخول السفن السياحية والالتزام بالتوقيت المحدد لتراكيها مع رفع درجة الاستعداد القصوى بالميناء، واستقبال السياح بصالات الوصول لانهاء اجراءات التفتيش والجمارك وسط اجراءات امنية مشددة كما تم إلزام التوكيلات والشركات السياحية لتوفير باصات مكيفة لاصطحاب السائحين اثناء جولاتهم يرافقها سيارات شرطة السياحة وقوات التأمين و اظهار الموانى المصرية بما يليق بها من مكانة .

كما قدمت هيئة تنشيط السياحة عدد من الهدايا التذكارية الي السائحين كمااستقبل وفد من وزارة السياحة ببورسعيد السائحين عند نزولهم من المركب 

ويعكس زيارة مثل هذه السفن للموانى المصرية الثقة فى موانيء المنطقة وقدرتها على استقبال مثل هذه السفن وتأمينها وتقديم كافة الخدمات ويعمل على جذب المزيد من السفن السياحية و الخطوط الملاحية العالمية لزيارة الموانى المصرية
google-playkhamsatmostaqltradent
close